حكومي

آخر مقالات حكومي

تصل الغرامة حتى 100 ألف ليرة



الاقتصادي – سورية:

 

أعلن نائب محافظ دمشق أحمد نابلسي، عن اتخاذ قرار بفرض غرامة مالية تصل إلى 100 ألف ليرة سورية، على من يضع حواجز معدنية وسلاسل وأعمدة حديدية لحجز مواقف للسيارات، كما تم وضع آلية تنفيذ جديدة، دون أن يذكرها.

وجاء كلام نابلسي خلال الجلسة الثالثة ضمن الدورة الخامسة لمجلس "محافظة دمشق"، حيث تركزت مداخلات الأعضاء على إزالة تعديات الأرصفة، وتأهيل إشارات المرور، ومعالجة إشغالات البسطات، وفق ما نشرته المحافظة في صفحتها على "فيسبوك".

وفي مطلع أيلول 2019، طلب "مجلس الوزراء" دراسة إمكانية إقامة مرآب عام تحت الحدائق المناسبة بدمشق، وتحديد الجدوى الاقتصادية من المشروع، بهدف معالجة موضوع ركن السيارات في الطرقات العامة، وحدّد المجلس 3 أشهر لكي تنجز "محافظة دمشق" الدراسة بالتعاون مع "الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية".

وسبق أن نفى عضو المكتب التنفيذي لقطاع التخطيط والإحصاء في المحافظة فيصل سرور، توجه المحافظة لخصخصة الحدائق العامة، أو جعل الدخول إليها مأجوراً، مبيّناً وجود خطة فعلاً للاستفادة من 11 حديقة بدمشق لبناء مرائب ولكن تحت أرضها.

وفي نهاية 2018، اقترحت مديرية هندسة المرور في "محافظة دمشق" فرض غرامة قدرها 50 ألف ليرة سورية، على كل سيارة مركونة على الرصيف، لتضاف إلى مخالفات شرطة المرور، لما تسببه من اهتلاك الأرصفة.

ويصل عدد المواقف المأجورة والمدروسة ضمن دمشق إلى 4,500 موقف، منها 1,000 موقف كان متعاقداً عليهم مع إحدى الشركات وانتهى التعاقد، و500 موقف في الربوة، بحسب كلام مدير هندسة المرور السابق في المحافظة عبد الله عبود.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND