قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

سهلت عملية تقييم واختيار المتقدمين للوظائف



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

بهدف طرح دراسات وتقنيات جديدة ترصد حركة سوق التوظيف، وتقديم حلول سريعة لكل من الباحثين عن وظائف وأصحاب الأعمال والشركات، انطلق رائدا الأعمال أحمد خميس وإياد أبو حويج بالعمل على تأسيس "منصة بلوفوو" التي تحمل طموحاً بأن تكون منصة رائدة بالتوظيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

انطلقت المنصة في 2016، وتعتمد بآلية عملها على خوارزميات وتقنيات حسابية مهمتها قياس مدى التوافقية بين مؤهلات المتقدمين للوظائف ومقارنتها بمتطلبات ومزايا الوظائف نفسها، ما يسهل عملية التقييم والاختيار وعبر ذلك تسعى المنصة إلى القضاء على عقبات عدم التوافق الوظيفي.

وطرحت وسائل تعزز المهمة التي تؤديها، ومن بينها تقنية "قدّم نفسك خلال ثلاثين ثانية"، ومن خلالها تفسح للمتقدم إلى الوظيفة أن يظهر خبراته ومهاراته بشكل مركز عبر الفيديو بدلاً من السيرة الذاتية التقليدية، وهي توفر الكثير من الوقت في عملية التوظيف لكل من المتقدم للوظيفة والمسؤول عن تحليل السير الذاتية للمرشحين، فضلاً عن أنها توفر حلاً أكثر كفاءة في تقييم المرشحين الذين تكون مهاراتهم أحياناً مختلفة تماماً عن المذكـور في سيرهم الذاتية التقليدية.

والمنصة تطرح أيضاً مجموعة من الدراسات الميدانية على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عموماً ودول الخليج خصوصاً، تشمل معايير الرضا الوظيفي ومستوى الأجور والثقافة التنظيمية للشركات بأحجامها المختلفة، والهدف منها أن تكون مرجعاً للمؤسسات والشركات العاملة في المنطقة.

ومن خلال قدرتها على النمو والتطور وجذب العملاء في المنطقة، حصدت "بلوفوو" بعد عامين من انطلاقها تمويلاً بقيمة 3 ملايين دولار بواسطة مجموعة من المستثمرين في الإمارات والكويت وعمـان، ما ساعد في تمكين نشاطها بالمنطقة، ووضع نصب أعين مؤسسيها، فكرة التوسع بالشرق الأوسط وأفريقيا. واحتلت المنصة الإماراتية الناشئة مركزاً في قائمة "فوربس" لأقوى 100 شركة عربية ناشئة عن عام 2017.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND