تكنولوجيا

آخر مقالات تكنولوجيا

سكان دبي وأبو ظبي أكثر رضى عن مدنهم من سكان باريس وشيكاغو وأوساكا وطوكيو



الاقتصادي – الإمارات:

 

تصدّرت كلّ من دبي وأبوظبي عربياً "مؤشر المدن الذكية 2019" الصادر عن "مركز التنافسية العالمي" التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية "IMD".

وبحسب تقرير صادر عن المعهد، الذي يعتمد على دراسة مسحية تركّز على رأي سكان المدن، تعدّ دبي أذكى مدن المنطقة، كما أن سكان دبي وأبو ظبي أكثر رضا عن مدنهم من سكان باريس وشيكاغو الأميركية، وأوساكا وطوكيو في اليابان.

ووفقاً للتقرير، يعود سبب رضا سكان دبي وأبوظبي إلى تقييمهم الإيجابي لجهود الحكومة ونجاحها بتبني التقنيات الذكية لتحسين حياة المواطنين، إضافة إلى رضاهم عن بيئتهم الحضرية والخدمات المقدمة.

وتتمتع كل من دبي وأبوظبي محلياً، بأداء قوي في مجال السلامة العامة، وسلاسة الوصول إلى الخدمات الطبية والثقافية، ومدى توفر فرص التعلم مدى الحياة من قبل المؤسسات المحلية.

وأشاد سكان المدينتين بتوفير الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الحكومة، والتي سهّلت بدء الأعمال التجارية الجديدة، ومعالجة وثائق الهوية عبر الإنترنت، الأمر الذي قلل من أوقات الانتظار.

وقال مدير مركز التنافسية العالمية التابع للمعهد البروفيسور أرتورو بريس، إن دبي وأبو ظبي رائدتان باستخدام التكنولوجيا لتحسين مستوى معيشة السكان، معتبراً أنهما ستشكلان مثال يُحتذى به في المنطقة والذي ستُطبّقه المدن الأخرى حتى تصبح أكثر ذكاءً.

وعمل على النسخة الأولى لمؤشر المدن الذكية، "مركز التنافسية العالمي" التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية "IMD" بالشراكة مع جامعة سنغافورة للتكنولوجيا والتصميم "SUTD"، وهو يصنف 102 مدينة حول العالم.

ويرتكز المؤشر على كيفية إدراك السكان لنطاق وتأثير الجهود المبذولة لجعل مدنهم ذكية، وتحقيق التوازن بين الجوانب الاقتصادية والتكنولوجية مع الأخذ بعين الاعتبار الأبعاد الإنسانية.

ويسعى التقرير، الذي يهدف أن يكون مرجعاً وأداة للعمل على بناء مدن شاملة ذكية وديناميكية، إلى المساهمة في سدّ الفجوة بين تطلّعات واحتياجات السكان، والتوجهات السياسية في طريقة بناء المدن.

وقطعت الإمارات شوطاً كبيراً في تحويل مدنها الرئيسية إلى مدن ذكية مستدامة، مع نجاح دبي وأبوظبي بتطوير بنى أساسية فائقة الحداثة مصممة لتحقيق معايير الاستدامة في المجالات الاقتصادية والبيئية والتراثية، والارتقاء بالتسهيلات والخدمات المتاحة للسكان.

وتصدرت الإمارات الدول العربية من حيث نسبة المدن الذكية إلى إجمالي المدن الرئيسة بنسبة تبلغ 50%، بحسب تقرير صادر عن "صندوق النقد الدولي".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND