حكومي

آخر مقالات حكومي

يستثنى من تعريف المشروبات المحلاة أي مشروب يحوي حليب أو بدائل الحليب



الاقتصادي – الإمارات:

 

كشفت "الهيئة الاتحادية للضرائب" أن المشروبات المحلاة الطازجة وغير المعبأة والمغلقة مسبقاً التي تباع في المطاعم والكافتيريات، لا يمكن اعتبارها ضمن "المشروبات المحلاة"، وبالتالي لن تخضع للضريبة الانتقائية اعتباراً من أول يناير (كانون الثاني) 2020.

وأضافت الهيئة لصحيفة "الإمارات اليوم"، أن المشروبات المحلاة المغلقة والمعبّأة وغير الطازجة التي تباع في منافذ البيع والجمعيات التعاونية وغيرها تعتبر منتجات جاهزة للشرب بغرض التناول كمشروب، وبالتالي تخضع للضريبة الانتقائية.

وبيّنت الهيئة للصحيفة، أن أي مشروب يحتوي على حليب أو بدائل الحليب بنسبة 75% على الأقل من محتوى المشروب الجاهز للشرب، يستثنى من تعريف المشروبات المحلاة.

وأوضحت الهيئة، أن قرار تحديد الضريبة الانتقائية بنسبة 50% على المشروبات المحلاة بالسكر المضاف، يطبق على المشروبات التي تشمل أي منتج مضاف إليه مصدر من مصادر السكر أو محليات أخرى، سواء كان منتجاً كمشروب، أو مركزات، أو مساحيق، أو جل، أو مستخلصات، أو أي صورة يمكن تحويلها إلى مشروب مُحلى.

واعتمد "مجلس الوزراء" في أغسطس (آب) الماضي قراراً بإضافة أجهزة وأدوات التدخين الإلكترونية والسوائل المستخدمة فيها إلى قائمة الضريبة الانتقائية بنسبة 100%، والمشروبات المحلاة بالسكر المضاف أو المحليات الأخرى بنسبة 50%، اعتباراً من يناير 2020.

وحدد القرار الضريبة الانتقائية بنسبة 50% على المشروبات المحلاة بالسكر المضاف، وتشمل أي منتج مضاف إليه مصدر من مصادر السكر أو محليات أخرى، ويتم إنتاجه بغرض التناول كمشروب سواء كان سائلاً أو مركزاً أو مساحيق أو مستخلصات أو أي صورة يمكن تحويلها إلى مشروب.

وباشرت الإمارات خلال أكتوبر (تشرين الأول) 2017 تطبيق ضريبة السلع الانتقائية، وتعتبر من الضرائب غير المباشرة التي يتحملها المستهلك النهائي، وتُفرض على السلع التي تضر بالصحة العامة أو البيئة، أو السلع الكمالية بنسب متفاوتة.

ووصل عدد السلع المشمولة بالضريبة الانتقائية إلى 1,610 سلعات، منها 60% ضمن منتجات المشروبات الغازية، و26% ضمن التبغ ومشتقاته، و14% في شريحة مشروبات الطاقة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND