تنمية

آخر مقالات تنمية

تقدمت الإمارات في 52 مؤشراً تنافسياً عن العام الماضي



الاقتصادي – الإمارات:

 

حافظت الإمارات على صدارة الدول العربية في تقرير "التنافسية العالمية 2019″، واحتلت المركز الـ25 على الصعيد العالمي ضمن التقرير، متقدمة من المرتبة 27 خلال العام الماضي.

وأظهر التقرير الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، أن الإمارات تقدمت في 52 مؤشراً تنافسياً عن العام الماضي، وحافظت على أدائها في 27 مؤشراً، وجاءت ضمن أفضل 5 دول في 19 مؤشراً عالمياً، وضمن أول 20 دولة في 57 مؤشراً عالمياً.

وأضاف التقرير، أن الإمارات تصدرت المركز الأول عالمياً في محور استقرار الاقتصاد الوطني الكلي، بينما جاءت في المركز الثاني في محور تبني تقنية المعلومات والاتصالات، والرابعة على المستوى الدولي ضمن محور أسواق السلع.

ويقيس "تقرير التنافسية العالمية 2019" اقتصاد 141 دولة عبر أداء 103 مؤشرات، ويعتمد التقييم بنسبة 70% على البيانات والإحصاءات الصادرة عن الدول المدرجة في التقرير، وبنسبة 30% على نتائج استطلاعات الرأي واستبيانات التنفيذيين وكبار المستثمرين في هذه الدول.

ويحدد تقرير التنافسية الأداء الاقتصادي لكل بلد من خلال قدرته على تعزيز الابتكار، والبنية التحتية وتطورها، والمناخ الاقتصادي العام وجودته، والصحة والتعليم الأساسي، والتعليم الجامعي والتدريب، وكفاءة وجودة أسواق السلع، وكفاءة سوق التشغيل، وتطور الأسواق المالية، والقدرة والاستعداد التكنولوجي، وحجم الأسواق، وتطور الأعمال، والابتكار والتجديد.

وجاءت الإمارات بالمرتبة الأولى إقليمياً والخامسة عالمياً في "تقرير الكتاب السنوي للتنافسية العالمية 2019″، الصادر عن مركز التنافسية العالمي التابع لـ"المعهد الدولي للتنمية الإدارية" بسويسرا خلال مايو (أيار) 2019.

وتسعى حكومة الإمارات إلى تعزيز تنافسية الدولة في مختلف المجالات، كما تولي اهتماماً كبيراً بترسيخ الكفاءة في الأسواق، وتعزيز فاعلية الأداء الاقتصادي الوطني، وجعل الريادة مطلباً رئيساً في كل المجالات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND