قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

يمكن عبر الجهاز معرفة الاتجاهات من خلال المزامنة مع تطبيقات الخرائط



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

في 2014، دخل المهندس البحريني ذياب الدوسري الموسم السادس من برنامج "نجوم العلوم"، بابتكاره تصميماً لأداة تفاعلية، تقوم بإيصال المعلومات إلى المستخدم عبر لوحة إلكترونية تحيط بالمعصم وترتبط بالهاتف المحمول، والأداة حملت اسم "جهاز فيلكس"، وعبره حصد المركز الرابع بالمسابقة.

و"جهاز فيلكس"، سوارٌ قابل للارتداء، يوضع في اليد ويعمل بالتزامن مع الهاتف المحمول، ليبعث إلى مستخدمه رسائل معلومات من خلال ثمانية لوحات كهربائية لمسيةٍ صغيرة يمكن لكل منها أن تنبض ألف مرّةٍ في الثانية، ويستطيع مرتدي السوار قراءة الرسائل عبر اللمس.

كما يمكن استخدام الجهاز بعدّة طرق، ومنها: توجيه المستخدِم نحو الطرقات المطلوبة إذ يرتبط مع تطبيقات الخرائط وبالإمكان مزامنته معها، والجهاز يشعر مستخدمه عبر لمسه بأنه تلقى تنبيهاً من مواقع التواصل، إضافةً للعديد من الاستخدامات التي يمكن للمطورين التقنيين الاستفادة منها.

ويتبع للجهاز تطبيقان على الإنترنت، الأول بمثابة تطبيق للتجربة يعمل على عرض إمكانيات وخصائص الجهاز، والثاني عبارة عن تطبيقٍ للموسيقى. ويعمل المؤسس على تطوير واجهة للتطبيقات وبرنامج للجهاز مفتوح المصدر، بحيث يمكن لكلّ شخصٍ أن يُنشئ برنامجه الخاصّ عبره أو أن يعدّل في البرامج الموجودة.

ويعمل الدوسري على نيل تمويل لجهازه، يمكنه من توسيع فريق العمل والخبراء، ومن ثم إطلاق نحو 5 تطبيقات تتعلق بـ "فيلكس"، كما يسعى إلى تسويق منتجه على صعيد دولي عبر تجّار التجزئة لكلٍّ من الشركات والمطوّرين الذين يريدون إنشاء تطبيقاتٍ لهم وفق استخداماتهم وربطها بالأجهزة المحمولة، وكذلك الأمر بالنسبة للمستخدمين العاديين.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND