قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

ربط الأمهات بالعديد من العلامات التجارية العالمية



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

من فكرة توفير كل احتياجات الأمهات المتعلقة بمستلزمات أطفالهن ومتطلبات فترة الحمل وما بعد الولادة، أطلقت رائدة الأعمال سارة جونز "موقع سبري.كوم" في دبي والذي يضم منتجات متنوعة ضمن العديد من الفئات والخيارات المطروحة على قوائم الموقع.

تأسس الموقع عام 2014، وحمل في البداية اسم "ميني إيكستشينج" واستمر كذلك حتى 2017، ليصبح اسمه "سبري.كوم"، ويعمل بميدان البيع بالتجزئة عبر الإنرتنت، ويوفر للأمهات تجربة تسوق إلكتروني، ليبحثن عمّا يريدن من مستلزمات وسلع وما يناسبهن من ضمن ما يتيحه الموقع.

و"سبري" يربط الأمهات بالعلامات التجارية العالمية المفضلة لديهن والتي يصل عددها إلى نحو 1,000 شركة، ويقدم "سبري.كوم" العديد من المنتجات مثل عربات الأطفال، ملابس الحمل، الأثاث وكل ما يلزم لديكور فترة الحضانة، وغير ذلك من المنتجات التي تهم الأمهات وأطفالهن.

انطلق الموقع في البداية بموظفيَن، ثم توسع نشاطه، ووصل عدد موظفيه إلى 100 موظف وحقق نمواً بنسبة 20% شهرياً، وزادت مبيعاته في عام 2019 إلى ثلاثة أضعاف ما وصلت إليه عام 2018، مع زيادة بنسبة 600% في عدد الزوار مقارنة مع عددهم في العام السابق له.

ويعمل فريق الموقع أيضاً بشكل مباشر مع الموزعين المحليين لضمان وجود نظام تسليم جيد. كما يتاح للأمهات إرجاع ما يردن من منتجات ضمن مدة تصل إلى 14 يوماً. ويقدم الموقع خصائص أخرى مثل الشحن المجاني، وإمكانية الدفع نقداً. ويسعى الموقع لأن يصبح مركز التسوق المفضل للأمهات عبر الإنترنت في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وحصل "موقع سبري.كوم" على تمويل بلغ 12.6 مليون دولار بثلاث جولات تمويلية وآخرها كان 2019، ويخطط القائمون على الموقع لاستخدام مبلغ التمويل من أجل تسريع توسعهم في منطقة الشرق الأوسط، لا سيما ضمن الكويت، عمان والبحرين، بالإضافة إلى الاستثمار في تقنيات جديدة وتوظيفها لتعزيز تجربة العملاء.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND