سياحة

آخر مقالات سياحة

بلغ حجم إيراداتها المجمعة خلال 30 عاماً الماضية 884 مليار درهم



الاقتصادي – الإمارات:

 

قدمت "مجموعة طيران الإمارات" منذ تأسيسها في أكتوبر (تشرين الأول) 1985 أرباحاً بقيمة 19.1 مليار درهم إلى "حكومة دبي"، وتم إعادة ضخها في الاقتصاد لتمويل مشروعات البنية الأساسية، ومراحل توسعة "مطار دبي الدولي"، و"مطار آل مكتوم الدولي"، كما تجاوز حجم تأثير المجموعة المالي في الاقتصاد الوطني 100 مليار درهم.

وأوضحت المجموعة خلال احتفالها بالذكرى 34 على انطلاق أولى رحلاتها، أن حجم إيراداتها المجمعة خلال 30 عاماً الماضية بلغت 884 مليار درهم، بمعدل نمو تراكمي 18.53%، ووصلت إيراداتها نهاية السنة المالية الماضية إلى 98 مليار درهم، بحسب صحيفة "الإمارات اليوم".

وتجاوز إجمالي عدد العاملين في المجموعة 100 ألف موظف في القطاعات الفنية والتخصصية والضيافة، حيث تضم 80 شركة متخصصة في صناعة السياحة والسفر والضيافة، وتخدم من خلال أسطولها 158 وجهة في 86 دولة ضمن قارات العالم الست، ومنها 16 وجهة مخصصة للشحن.

وتسيّر "مجموعة طيران الإمارات" في الوقت الحالي 1,500 رحلة أسبوعياً لتربط دبي مع قارات العالم المختلفة عبر شبكتها المكونة من 268 طائرة من طرازي "بوينج" و"إيرباص"، منها 112 طائرة من طراز "إيرباص A380".

ووصل عدد ركاب "مجموعة طيران الإمارات" خلال العام الماضي إلى 58.6 مليون راكب، وسيّرت الناقلة ما يزيد على 192 ألف رحلة، وقطعت طائرات أسطولها حوالي 908 ملايين كيلومتر ذهاباً وإياباً حول الكرة الأرضية.

وحققت "مجموعة طيران الإمارات" خلال النصف الأول من السنة المالية 2018 – 2019 أرباحاً قدرها 1.1 مليار درهم، منها 226 مليون درهم لـ"شركة طيران الإمارات" وحدها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND