منوعات

آخر مقالات منوعات

تعد كنزة كوباين من تصميم قديم لماركة مانهاتن التي لم تعد موجودة الآن



الاقتصادي:

 

بيعت كنزة خضراء لم تغسل أبداً لمغني فرقة الروك الأميركية "نيرفانا"، كورت كوباين ارتداها خلال تسجيل حفلة "أنبلاغد" في عام 1993، مقابل 334 ألف دولار خلال مزاد أقيم يوم السبت في مدينة نيويورك.

والكنزة تصميم قديم لماركة "مانهاتن" التي لم تعد موجودة الآن، وفيها ثقب ناجم عن سيجارة، وكان سعرها مقدراً بين 200 و300 ألف دولار قبل المزاد بحسب ما أفادت دار "جوليينز" للمزادات.

وأوضحت أن الكنزة تم شراؤها من قبل غاريت كليتجيان، الذي يملك فريقاً لسباقات السيارات، قبل أربع سنوات بسعر 137 ألف دولار.

وأشارت الدار إلى بيع جيتار أيضاً، من نوع "فندر موستانغ" استخدمها كورت كوباين خلال جولة سميت وقتها بـ"إن اوتيرو"، وذلك بسعر 340 ألف دولار.

وتعد حفلة "انبلاغد" التي سجلت في نيويورك خلال 18 نوفمبر (تشرين الثاني) 1993 لحساب محطة "ام تي في" الموسيقية، هي الذروة في مسيرة فرقة الروك الأشهر خلال تسعينات القرن الماضي، والتي جسدت موسيقى الـ"غرانغ".

وسجلت الحفلة قبل ستة أشهر من انتحار كورت كوباين في الخامس من أبريل (نيسان) 1994، حيث كان يعاني من الاكتئاب ويدمن على تناول مادة الهيرويين.

ولم يشهد المغني وعازف الغيتار في الفرقة صدور "أنبلاغد" الذي تربع على صدارة تصنيف المبيعات في نوفمبر 1994، حيث بيعت أكثر من خمسة ملايين نسخة في الولايات المتحدة الأميركية، وفقاً لمجلة "بيلبورد" المتخصصة.

ويعد كوباين المولود في عام 1967 بولاية واشنطن، من أهم مغنيي موسيقى الروك في العالم، وتوفي عام 1994، وتميز صوته بالمزج بين الحزن والغضب والقوة والحنان.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND