تكنولوجيا

آخر مقالات تكنولوجيا

تهدف الجائزة إلى إبراز دور الكفاءات المبتكرة الناشئة في الإمارات والمنطقة



الاقتصادي – عربي:

 

حصد 20 شاباً وشابة من الإمارات، الكويت، مصر، لبنان، السعودية، الأردن، تونس، فلسطين، والجزائر جائزة مبتكرون دون 35 "IU35″، المنظمة للعام الثاني على التوالي من قبل "مؤسسة دبي للمستقبل" و"إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية".

وتهدف جائزة "مبتكرون دون 35" إلى إبراز دور الكفاءات المبتكرة الناشئة في الإمارات والمنطقة ضمن مختلف القطاعات العلمية والتكنولوجية، مثل الذكاء الاصطناعي والحوسبة والطب والاتصالات والنقل وغيرها، بحسب وكالة أنباء الإمارات "وام".

وأعلنت دبي للمستقبل وإم آي تي تكنولوجي، عن الفائزين بجائزة "مبتكرون دون 35" قبل انطلاق فعاليات مؤتمر "إيمتيك مينا" للتقنيات الناشئة بدبي، والمقرر انطلاقه خلال الفترة الممتدة بين 4 – 5 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019.

ويستضيف المؤتمر المنظم برعاية الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس "المجلس التنفيذي لإمارة دبي" رئيس مجلس أمناء "مؤسسة دبي للمستقبل"، الفائزين للاحتفاء بهم وعرض تجاربهم أمام المشاركين من المسؤولين الحكوميين والباحثين والخبراء والأكاديميين ورواد الأعمال ومستشرفي المستقبل من الإمارات والعالم.

وسيناقش مؤتمر "إيمتيك مينا" للتقنيات الناشئة العديد من المحاور والمواضيع الرئيسية حول دور التقنيات الناشئة في قطاعات الذكاء الاصطناعي ومستقبل العمل، ومستقبل الصحة الرقمية، والمدن المستقبلية، ومستقبل الطاقة والاستدامة.

ويعكس اختيار الفائزين التنوّع الكبير والإمكانات التي يتحلّى بها الشباب في المنطقة العربية، حيث تلقت لجنة التحكيم طلبات مشاركة من شباب نجحوا في تطوير ابتكارات مطبقة بالفعل ضمن عدة دول منها الإمارات والولايات المتحدة الأميركية ومصر وإيطاليا.

وشملت قائمة الفائزين كلاً من عامر الجابري وعبدالله الهاجري وغنى الهنائي من الإمارات، وأحمد نبيل وشيخة العثمان من الكويت، وهبة علي وليلى زيكو من مصر، وعباس صيداوي وفؤاد مقصود وأليساندرو بابيني وهيثم دبوق من لبنان، وحسن البلوي وآلاء القرقوش وسعيد الزهراني وبابار خان من السعودية، وبهاء أبو نجيم من الأردن، ومحمد الضوافي من تونس، وأحمد الخطيب وعمر أبوضية من فلسطين، ومحمد لبدي من الجزائر.

وحول تفاصيل الابتكارات المقدمة من الفائزين:

أحمد نبيل: عمل على ابتكار تكنولوجيا تنظير ذاتية التنظيف تسهم بتخفيض المساحة والتكاليف التي تتطلبها أنظمة التنظيف الحالية بشكل كبير.

هبة علي: استخدمت نظام الاستعانة بالجمهور لإنشاء خريطة رقمية يمكن الوصول إليها من أي مكان لأصحاب الهمم، وهي في طور التحسين المستمر بفضل إطار عمل الاستعانة بالجمهور.

عامر الجابري: أنشأ جهاز قراءة للمستندات وجوازات السفر لقراءة البيانات ومقارنتها في الوقت ذاته للتحقق من مصداقيتها، ويجري استخدام هذا الابتكار حالياً في مطارات دولة الإمارات.

عباس صيداوي: شارك بتأسيس شركة متخصصة في تطوير الروبوتات المتنقلة وحلول "الميكاترونيك" للمساعدة في الحد من الوقت الضائع وتحسين حياة الناس، ويتميز اختراعه "فيليكس/ Felix" بالقدرة على تحليل مظهر الشخص، وعرض الإعلانات المستهدفة من قاعدة بياناته.

فؤاد مقصود: يعمل على اختراع أطلق عليه اسم "نانوسكي/ Nanoski"، وهو جهاز غزل كهربائي مبتكر للأعمال الصناعية، مصمم لتغطية الأقمشة مباشرة بالألياف النانوية، ما يمنح المواد خواصاً فيزيائية وكيميائية وبيولوجية متقدمة بفضل طبقة الألياف النانوية.

أليساندرو بابيني: وهو الرئيس التنفيذي لشركة هيومون هيكس "Humon Hex"، والتي تعمل تقنياتها على قياس مدى تشبّع العضلات بالأكسجين، مع القدرة على التعامل مع جميع ألوان البشرة وحالاتها، وتم اختبار هذا الابتكار سريرياً في كلية الطب بجامعة هارفرد.

حسن البلوي: الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة ويك كاب تكنولوجي "WakeCap"، التي توفر خدمات ميدانية آنية مصممة خصيصاً لقطاع البناء والتشييد، ما يحسّن من سلامة العمال ويعزز من الإنتاجية.

ليلى زيكو: أستاذة مساعدة في "الجامعة الأميركية بالقاهرة"، وتركز أبحاثها على إمكانية استخدام الميكروبات لعلاج الأمراض، وتجاوز مقاومة المضادات الحيوية ومقاومة العلاج الكيميائي للسرطان.

آلاء القرقوش: طالبة دكتوراه في جامعة ميشيغان، وتعمل على تطوير ناشر مستدام باسم "ذا سيماتيك دفيوزرز/ Cymatic Diffusers" ويعمل على خفض الانعكاسات الصوتية غير المرغوب فيها مثل الصدى.

عبدالله الهاجري: طور نظرية جديدة في 30 أكتوبر (تشرين الأول) وإطار عمل محوسب مبتكر لتحديد عمر النجوم، حيث تمتاز هذه التكنولوجيا بقدرة التأثير على التقنيات المستقبلية في مجالات الطب والطاقة النظيفة.

شيخة العثمان: مؤسسة منصة أوراكسل كونكت "Oraxle Connect" التي تستخدم الموارد المهملة لمزودي خدمات الرعاية الأسرية بتكاليف منخفضة، لا سيما في النظام الصحي الأميركي، كما تعمل على تشكيل شبكة من مزودي خدمات الرعاية، ما يعزز توفير الدعم اللامركزي.

بهاء أبو نجيم: أسس شركة متخصصة بالطباعة ثلاثية الأبعاد، ساعدت في ردم الفجوة بين الأجسام الرقمية والمادية، وتعمل الشركة انطلاقاً من 3 مواقع عالمية.

محمد الضوافي: أنشأ شركة كيور "CURE" المتخصصة في تصميم وتطوير الأطراف الصناعية بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، وإتاحتها بأسعار معقولة وبتصاميم مناسبة للأطفال.

هيثم دبوق: أسس "شركة إنوفيشن جرين تكنولوجي" التي تطور نظم الطاقة الصديقة للبيئة، وتعزز كفاءة واعتمادية الأنظمة القائمة، وهو أول نظام في العالم يستطيع حل تحدي التسخين الزائد التي تواجهها سخانات المياه بالطاقة الشمسية.

أحمد الخطيب: أنشأ شركة هايف ساينتيفيك "Hive Scientific" التي تقوم بتجميع البيانات العملية التجريبية لتأكيد ودعم النتائج العلمية، وتمثل هذه البيانات الإجماع العلمي وأفضل تقريب للحقيقة في مجال البيولوجيا الطبية.

غنى الهنائي: تجري أبحاثاً غير مسبوقة في مجال نمذجة كوارث الطاقة النووية، وتأثير أحكام السلامة النووية على الخليج العربي وتطبيق سياسات تخفيف المخاطر.

سعيد الزهراني: أسس "شركة براق إيروسبيس" التي تقدم حلول طائرات بدون طيار مخصصة، إلى جانب تقنيات ومنتجات واستشارات مع خدمات نهائية متميزة، ويمكن أن يؤدي هذا الابتكار إلى تأثيرات كبيرة على القطاعات الأخرى.

محمد لبدي: الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سينجيولاريتي كومبيوتينج "Singularity Computing"، وترتكز اهتماماته على الابتكار في قطاعات العلوم والهندسة الحاسوبية ومجالات الحوسبة عالية الأداء.

عمر أبوضية: الشريك المؤسس لشركة شيرلوك بايو ساينسز "Sherlock Biosciences"، ويعمل على تطوير تشخيصات من الجيل التالي للرعاية الصحية والزراعة.

بابار خان: اخترع نظاماً أكثر سرعة وأقل تكلفة لاختبار نظافة المياه بشكل تلقائي.

وتتمثل "جائزة مبتكرون دون 35" في قائمة تضمّ خبراء وخبيرات التقنية والباحثين والباحثات العلماء والعالمات، الذين لا يتجاوز سنهم 35 عاماً، وتختص هذه النخبة من المبتكرين والمبتكرات في مجالات متعددة تشمل الطب الحيوي والحوسبة والاتصالات والطاقة وعلوم المواد والبرمجيات والنقل وشبكة الإنترنت وغيرها.

ويُنظم مؤتمر "إيمتيك مينا" من قبل منصة "إم آي تي تكنولوجي ريفيو"، وتشرف على تنظيمه "هيكل ميديا" بالتعاون مع "مؤسسة دبي للمستقبل"، وعُقدت أول دورة من المؤتمر لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال 2018 في دبي، ويتناول المؤتمر العديد من المواضيع التي تغطي مجالات التقنية والأعمال والثقافة.

و"إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية" هي النسخة العربية لمنصة "إم آي تي تكنولوجي ريفيو" العالمية، وتصدرها شركة "هيكل ميديا" بالشراكة مع "مؤسسة دبي للمستقبل" من الإمارات، وتسعى المنصة بشقيها الإلكتروني والمطبوع لتسليط الضوء على أحدث الابتكارات والاختراعات ومستجدات التكنولوجيا والهندسة، وتزويد قادة الأعمال والمبتكرين والباحثين والمبتكرين للتقنيات التكنولوجية العالمية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND