منوعات

آخر مقالات منوعات

يُعتقد أن نابليون ارتدى الحذاء بمنفاه الأخير في جزيرة سانت هيلينا



الاقتصادي:

 

بيع حذاء ركوب خيل جلدي ذو رقبة للإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت، يتوقع أن يكون ارتداه في منفاه الأخير بجزيرة سانت هيلينا بالمحيط الأطلسي، بعد هزيمته خلال معركة "واترلو" الشهيرة، بمبلغ 129 ألف دولار (117 ألف يورو).

وقالت دار "درو" الفرنسية للمزادات التي نظمت المزاد، إن المارشال برتران (آخر من رافق نابليون)، حصل على الحذاء بعد وفاة الإمبراطور الفرنسي خلال عام 1821 للميلاد.

وأوضحت أن الحذاء انتقل إلى النحات كارلو ماروكيتي لاستخدامه بنحت تمثال، يصوّر نابليون على صهوة جواد لوضعه في مقبرته، ومنح بعد ذلك ابن ماروكيتي الحذاء للسيناتور الفرنسي بول لو رو خلال مطلع القرن العشرين، وبقي منذ ذلك الحين مملوكاً لأسرته.

وخسر الإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت على نحو غير متوقع معركة "واترلو" الشهيرة في 18 يونيو (حزيران) عام 1815، وتعد "واترلو" معركة الفصل الختامي لامبراطورية نابليون بونابرت القائد الذي سُمي بـ"قاهر أوروبا"، حيث عاد بعد ذلك إلى باريس وتنازل عن العرش وتم نفيه إلى جزيرة سانت هيلينا.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND