قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

انطلقت المنصة في 2016



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

في الولايات المتحدة الأميركية، فكر رائد الأعمال الكويتي مسعود خليفة، بتأسيس مشروعٍ يساعد العملاء بتحليل مراجعات المنتجات والمصادقة عليها، لمنع وقوعهم ضحية المعلومات المزيفة الخاصة بالمنتجات والخدمات المعروضة عبر الإنترنت، فكانت "منصة فاك سبوت".

انطلقت المنصة في 2016، وتعتمد على نظام قائم على الذكاء الاصطناعي، يتأكد عبره المستخدمون من جودة أحد الفنادق التي يفكرون بالجلوس فيها برحلتهم القادمة أو أي منتج أو سلعة يشترونها من المتاجر الإلكترونية على اختلافها، ومنها العالمية مثل "أمازون""أبل" "بوكنج.كوم".

وتعتمد المنصة مبدأً بسيطاً بالعمل، فكل ما يحتاجه العميل هو لصق الرابط الإلكتروني للمنتج أو الفندق أو أياً كان من موقع أو متجر، لتقوم "فاك سبوت" بتحليل مراجعات المستخدمين السابقين لهذا المنتج ومشاركة نتائجها مع المستحدم في غضون ثوانٍ. ويتم تصنيف المراجعات باستخدام نظام تصنيف الحروف، حيث تكون (A) هي أعلى درجة و(F) هي الأقل.

ولقيت المنصة الرواج في سوق الشركات الناشئة التي تستخدم وفقاً لموقعها على الإنترنت، طرقاً مختلفة لتقييم صحة المراجعة، بما في ذلك خوارزمية التعلم الآلي لتحسين نفسها باستمرار من خلال النظر في مجموعات الملفات وتحليل المعلومات، كلما زاد عدد البيانات التي تدخل نظامها، كان ذلك أفضل في اكتشاف المراجعات المزيفة، ومن هنا قدمت "فاك سبوت" طريقة أبسط للعملاء.

والهدف الأساسي من المنصة الناشئة، حماية المستخدمين من الخداع عبر الإنترنت على عدد كبير من منصات التجارة الإلكترونية ومواقع مراجعة الخدمات الدولية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND