رياضة

آخر مقالات رياضة

فاز ميسي بالجائزة للمرة السادسة في تاريخه



الاقتصادي:

 

بلغت تكلفة جائزة الكرة الذهبية لكرة القدم "Ballon D’Or" السنوية التي فاز بها نجم الأرجنتين و"برشلونة" الإسباني ليونيل ميسي للمرة السادسة يوم الإثنين نحو 13 ألف يورو.

وبحسب "مجلة فرانس فوتبول" الفرنسية التي تمنح الجائزة، فإن نجم الكرة العالمية تفوق على الهولندي فيرجيل فان ديك والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعبَي "ليفربول" و"جوفنتوس"، خلال الحفل الذي أقيم بمسرح "شاتليه" في العاصمة الفرنسية باريس.

واحتل النجم السنغالي ساديو ماني لاعب "ليفربول" وزميله اللاعب محمد صلاح المرتبتين الرابعة والخامسة في ترتيب العشرة الأوائل الأفضل على مستوى العالم لعام 2019.

وفضّ البرغوث الأرجنتيني (لقب ميسي) الشراكة مع الدون البرتغالي رونالدو، حيث كان الثنائي قد توج كل منهما بالجائزة نفسها 5 مرات منذ عام 2008.

وفاز ليو ميسي بالجائزة لأول مرة عام 2009 واحتفظ بها لمدة ثلاثة أعوام حتى 2012 لتغيب عنه مرتبن قبل العودة إليه مرة أخرى في عام 2015.

وتتكون الكرة الذهبية من الكريستال الخالص وهي مطلية بالذهب، وترتكز على قاعدة يتم تصنيعها من قبل أكبر المحال المتخصصة في المجوهرات والمعروف باسم "مجوهرات ميليري".

ويبلغ ارتفاع الكرة 31 سم وعرضها 23 سم، واشتهرت عائلة "ميليري" بتصنيع المجوهرات الراقية للرؤساء والملوك منذ قديم الزمان، وفرانسوا ميليريو هو من يصنعها شخصياً، وهو الذي يحفر اسم الفائز بالجائزة في كل عام، مع حفر اسم "فيفا فرانس فوتبول" عليها.

ويتم صنع نسختين منها، واحدة تسلم للاعب الفائز، ويعتبر فرانسوا من بين الأشخاص القلائل الذين يعرفون هوية الفائز قبل فترة قصيرة، ولكنه موصى بعدم تسريب الخبر لأي جهة كانت.

وتختار مجلة "فرانس فوتبول"، قائمة تضم 173 صحفياً من حول العالم، للتصويت على الفائز بجائزة الكرة الذهبية، لأفضل لاعب في العالم، حيث يختار كل صحفي، أفضل 3 لاعبين من القائمة المرشحة.

وبدأ تقديم جائزة الكرة الذهبية منذ عام 1956، واندمجت خلال الفترة بين 2010 و2015 بجائزة واحدة مع جائزة الأفضل التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، قبل أن تنفصل الجائزة المشتركة مجدداً وتعود "فرانس فوتبول" لجائزتها المعهودة في عام 2016.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND