سياحة

آخر مقالات سياحة

تشمل التأشيرة زيارات سواء كانت عمل أو سياحة لغرض الترفيه أو زيارة أقارب



الاقتصادي – عربي:

 

أوضحت نائب رئيس "الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني" هيفاء بنت محمد آل سعود، أن التأشيرة الموحدة التي يتم العمل عليها بين السعودية والإمارات، تقتصر على الزيارة قصيرة المدى.

وتابعت هيفاء آل سعود، أن التأشيرة تشمل زيارات سواء كانت عمل أو سياحة لغرض الترفيه أو زيارة أقارب، مبينة أن التأشيرة تحتاج للوقت كونها في طور الدراسة من الناحية الفنية والتشريعية والتنظيمية.

ولفتت نائب رئيس الهيئة، إلى أن البلدين يعملان على ربط المنصات والآلية والأنظمة الخاصة بالتأشيرة بين البلدين، كون الدول التي يسمح لها بالتأشيرة الإلكترونية في السعودية تختلف عن تلك الدول التي سمحت لها الإمارات.

وأعلن وزير الاقتصاد الإماراتي سلطان المنصوري عن وجود تنسيق بين السعودية والإمارات من أجل إصدار تأشيرة مشتركة، تتيح لزوار الإمارات دخول السعودية والعكس، متوقعاً تطبيقها في 2020.

وتهدف التأشيرة بحسب تصريح المنصوري، إلى الاستفادة من الإمكانات الهائلة والإجراءات الكبيرة التي اتخذتها السعودية في تسهيل دخول السياح إليها.

وتتمثل فوائد التأشيرة، بزيادة حجم الرحلات وعددها بين الدولتين، وإفادة الشركات الوطنية وإعطاء دفعة لتعاون الدولتين وإنعاش السياحة والمطارات والفنادق، بحسب المنصوري.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND