حكومي

آخر مقالات حكومي

يهدف القانون إلى تنظيم قطاع التكنولوجيا المالية بالتعاون مع الجهات المعنية



الاقتصادي – الإمارات:

 

كشفت "وزارة المالية" أنها تعمل حالياً على مجموعة من التشريعات منها قانون التكنولوجيا المالية، إضافة إلى أنها تعمل على استكمال الأطر الفنية اللازمة لـ"مكتب إدارة الدين العام" من أجل مباشرة مهامه.

وقال وكيل الوزارة يونس حاجي الخوري لصحيفة "الاتحاد" المحلية، إن الوزارة تعد تشريعات منها قانون التكنولوجيا المالية الذي يهدف لتطوير قاعدة تبنى عليها سياسات وتشريعات وآليات وأدوات لتنظيم القطاع، بالتعاون مع الجهات المعنية.

وبخصوص "مكتب الدين العام"، بين الخوري، أنه يتم العمل من أجل استكمال الأطر الفنية اللازمة لمباشرة مهامه واختصاصاته المنصوص عليها في القانون رقم (9) لسنة 2018، كما يتم العمل على أخذ تصنيف ائتماني سيادي مستقل للحكومة الاتحادية.

وأصدر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الإمارات، حاكم إمارة أبوظبي، مرسوماً بقانون اتحادي رقم (9) لسنة 2018 في شأن الدين العام، والذي نص في المادة (3) على أن ينشأ في "وزارة المالية"، "مكتب إدارة الدين العام" ويتبع لوزير المالية مباشرة.

وأطلقت الوزارة خلال الشهر الجاري برنامج "بحيرة البيانات" بهدف دعم الريادة المالية للدولة، عبر الاستفادة من البيانات المالية الخاصة بالوزارة في بناء خطط ورؤى واستراتيجيات مستقبلية.

ويندرج إطلاق "بحيرة البيانات" في إطار رحلة الوزارة نحو الاعتماد على الذكاء الاصطناعي، حيث بدأت سابقاً أتمتة العمليات اليدوية المتكررة، وتفعيل تقنية الشات بوت في الموقع الإلكتروني للوزارة.

وأوضحت "وزارة المالية" في ورشة عمل للجهات الاتحادية للتعريف بنظام الشاشات الذكية عقدتها خلال سبتمبر (أيلول) 2019، أن "بحيرة البيانات" تقوم على دمج وتوحيد البيانات المالية وتلك الخاصة بالموارد البشرية للحكومة الاتحادية وغيرها من بيانات "وزارة المالية".

وقال خبراء خلال فبراير (شباط) 2020 إن الإمارات تحتل موقع الريادة في سوق التقنيات المالية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي يُتوقع أن يصل حجمها إلى مستوى قياسي، قدره 2.5 مليار دولار بحلول 2022.

واحتلت الإمارات المركز الأول من حيث إجمالي تمويل شركات التكنولوجيا المالية خلال التسعة أشهر الأولى من العام الماضي مستحوذة على 69% منها، وذلك بحسب تقرير صادر عن "شركة ماغنيت" للأبحاث.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND