نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 22%



الاقتصادي:

 

هبطت أسعار النفط بأكثر من 30% خلال التداولات اليوم الإثنين لتسجل أكبر خسارة يومية منذ 1991، بعد أن أعلنت السعودية أنها سترفع الإنتاج لزيادة الحصة السوقية فيما يتسبب تفشي فيروس كورونا في فائض بالإمدادات في السوق.

وبحلول الساعة 10.00 بتوقيت جرينتش، تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 22% عند 37.05 دولار للبرميل بعد أن نزلت في وقت سابق 31% إلى 31.02 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى منذ 12 فبراير (شباط) 2016.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميريكي أكثر من 24% إلى 33.20 دولار للبرميل بعد أن هوى في البداية 33% إلى 27.34 دولار وهو أيضاً أدنى مستوى منذ 12 فبراير 2016.

وأعلنت "شركة أرامكو السعودية"، السبت، زيادة إنتاجها اليومي الشهر المقبل إلى أكثر من 10 ملايين برميل وتقديم خصومات سعرية لجميع عملائها في آسيا وأميركا وشمال غرب أوروبا لشحنات أبريل (نيسان) المقبل، من 6 إلى 8 دولارات مقارنة مع أسعار مارس (آذار) 2020.

وخفضت السعودية أسعار البيع الرسمية ووضعت خططاً لزيادة الإنتاج الشهر المقبل بعد إحجام روسيا عن القيام بخفض كبير آخر اقترحته منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لتحقيق الاستقرار في أسواق النفط.

وأدى فشل الاجتماع بين أوبك وروسيا إلى انخفاض أسعار النفط بنسبة 10% يوم الجمعة، حيث تراجع سعر خام القياس العالمي برنت أكثر من 9% يوم الجمعة إلى 45.27 دولار للبرميل، وهي أكبر خسارة في يوم واحد خلال 11 عاماً.

وقالت وكالة الطاقة الدولية اليوم إن الطلب العالمي على النفط يتجه للانكماش في عام 2020 للمرة الأولى منذ عام 2009. وخفضت الوكالة توقعاتها السنوية بمقدار نحو مليون برميل يوميا، بما يشير إلى انكماش قدره 90 ألف برميل يومياً.

وقلصت بنوك كبرى توقعاتها لنمو الطلب. وتوقع بنك مورجان ستانلي أن يسجل نمو الطلب في الصين صفرا في 2020 كما توقع جولدمان ساكس انكماشا قدره 150 ألف برميل يوميا في الطلب العالمي.

وخفض "جولدمان ساكس" أيضاً توقعاته لخام برنت إلى 30 دولاراً في الربعين الثاني والثالث من عام 2020.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND