حكومي

آخر مقالات حكومي

جرى إلغاء المادة 548 من قانون العقوبات



الاقتصادي – سورية:

 

أصدر الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 2 لـ2020، والقاضي بإلغاء المادة 548 من قانون العقوبات، والصادر بالمرسوم التشريعي رقم 148 لـ1949 وتعديلاته والنصوص القانونية التي حلت محلها، والمتعلقة بمنح العذر المخفف لـ"جرائم الشرف".

وصدر القانون رقم 2، بعدما وافق عليه "مجلس الشعب" قبل أيام، وتم بموجبه إلغاء المادة التي تخفّف عقوبة مرتكب جريمة الشرف، وبالتالي سيُحاسَب مثل جميع القتلة على حد سواء.

وطالبت منظمات حقوقية وتجمعات نسوية سابقاً بإلغاء المادة المذكورة من قانون العقوبات العام رقم 148 لعام 1949 وتعديلاته، كونها تتيح إباحة قتل المرأة، عبر معاملة من يقتلون بدافع الشرف بشكل مختلف عن باقي القتلة.

وكان يستفيد من العذر المخفف في جرائم الشرف من فاجأ زوجه أو أحد أصوله أو فروعه أو أخوته بجرم الزنا المشهود أو في صلات جنسية فحشاء مع شخص آخر، فأقدم على قتلهما أو إيذائهما، أو قتل أو إيذاء أحدهما بغير عمد، فتكون عقوبته الحبس من 5 سنوات إلى 7 سنوات في القتل.

وأعفى قانون العقوبات رقم 148 سابقاً القاتل بدافع الشرف من كامل العقوبة، لكن في تموز 2009 صدر المرسوم رقم 37 لتعديل المادة 548 وتم فرض عقوبة الحبس لمدة سنتين كحد أقصى على القاتل بدافع الشرف.

وفي كانون الثاني 2011، تم تعديل المادة 548 مرة أخرى بموجب المرسوم رقم 1، حيث نصت المادة 15 منه على رفع العقوبة لتتراوح بين 5 – 7 سنوات حبس لمن قتل بدافع الشرف.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND