منوعات

آخر مقالات منوعات

تبرع ميسي بجزء من المبلغ لمركز صحي في بلاده الأرجنتين



الاقتصادي:

 

قدم نجوم كرة القدم حول العالم على رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو  تبرعات ومساعدات للدول والمدن التي يعيشون فيها لمحاربة فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19).

وبحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية فإن نجم الكرة العالمية والأرجنتينية ليو ميسي، تبرع بمبلغ مليون يورو لصالح مستشفى "Clinic" العيادة الطبية في برشلونة لدعم مكافحة وباء "كورونا"، يقتطع منه جزء لصالح مركز طبي في بلاده الأرجنتين للغرض ذاته.

وكتب مستشفى "clinic" عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "شكراً ليو على دعمك والتزامك".

وعلى غرار ميسي، تبرع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ووكيل أعماله جورجي مينديز إلى جهود الإغاثة لمكافحة كورونا يوم الثلاثاء، بالتبرع بمواد طبية إلى مستشفيات برتغالية تعاني لعلاج المصابين بالفيروس.

وذكر "مستشفى سانتا ماريا" في العاصمة البرتغالية لشبونة إن الدون رونالدو ووكيله سيتبرعان بمواد طبية إلى جناحين بالمستشفى، تتضمن 10 أسرة في كل جناح بجانب أجهزة تنفس صناعي وأجهزة قياس ضربات القلب ومضخات وحقن.

وتبرع الثنائي في مدينة بورتو، ثاني أكبر مدن البرتغال، بمواد طبية إلى جناح بمستشفى سانتو أنطونيو تتضمن 15 سريراً للرعاية الفائقة، وأجهزة تنفس صناعي.

وانضم الإسباني جوسيب جوارديولا، مدرب "مانشستر سيتي" الإنجليزي بمبلغ مليون يورو لدعم جهود مكافحة كورونا في مسقط رأسه إقليم كاتالونيا.

وقالت الكلية الطبية في جامعة برشلونة إن: "جوارديولا تبرع بمليون يورو لشراء معدات طبية تفتقد إليها المراكز الطبية في كتالونيا".

وأوضحت أن المبلغ سيستخدم أيضاً، لتوفير أجهزة تنفس لمعالجة المصابين بكورونا، بالإضافة لوسائل حماية مثل الملابس الخاصة والأقنعة الطبية الواقية للعاملين ضمن المجال الصحي.

وتعد إسبانيا أحد أكثر الدول تضرراً بوباء كورونا (كوفيد 19) عالمياً، بعد إعلانها يوم الثلاثاء ارتفاع عدد الوفيات بسببه إلى نحو 2,700، والإصابات إلى نحو 40 ألف إصابة.

وسجلت البرتغال 2,362 حالة إصابة بفيروس كورونا وتوفي 29 شخصاً حتى الآن، وهو معدل منخفض مقارنة بإيطاليا وإسبانيا لكن نظامها الصحي أصبح تحت ضغط بالفعل.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND