منوعات

آخر مقالات منوعات

تعمل اليابان على رفع مخزون عقار أفيجان إلى إنتاج 3 أضعاف الكمية الموجودة حالياً



الاقتصادي:

 

أكدت الحكومة اليابانية نيتها توفير عقار باسم "أفيجان" المضاد للأنفلونزا مجاناً إلى 20 دولة منها السعودية لاستخدامه بعلاج مرضى فيروس كورونا (كوفيد 19).

ونقلت وكالة أنباء "كيودو" اليابانية عن وزير الخارجية الياباني، توشيميتسو موتيجي، اليوم الثلاثاء قوله إن: "قائمة الدول العشرين التي ستتلقى الدواء، تضم كلاً من بلغاريا والتشيك وإندونيسيا وإيران وميانمار وتركيا، وأبدت 30 دولة أخرى اهتماماً بحصولها على العقار".

وتعمل اليابان على رفع مخزون عقار "أفيجان" إلى إنتاج 3 أضعاف الكمية الموجودة حالياً لديها، بهدف استخدامها ضمن علاج بين 700 ألف ومليوني شخص من المصابين بفيروس كورونا.

وأثبت عقار "أفيجان" فعالية جيدة مع مرضى فيروس كورونا، خاصةً الذين يعانون أعراضاً خفيفة منه، وفق ما ذكره خبراء وباحثون في "جامعة ووهان" ومؤسسات صينية أخرى.

وتعتزم الحكومة اليابانية إعطاء أولوية لعملية التجارب السريرية لهذا العقار حتى يمكن الموافقة رسمياً على استخدامه في علاج مرضى كورونا.

وتدرس اليابان زيادة الدعم للشركات المحلية، التي تورد الكمامات والمطهرات، وستضمن توافر قدرة كافية لتوريد 700 مليون كمامة شهرياً.

وقدمت اليابان لـ"مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع" منحة بمليون دولار لشراء وتوزيع الدواء، المعروف أيضاً باسم "فافيبيرافير"، والذي تمّ تطويره من قبل شركة تابعة لـ"شركة فوجي فيلم هولدنجز" اليابانية، التي لديها ذراع للرعاية الصحية على الرغم من شهرتها بإنتاج الكاميرات التي تحمل نفس الاسم.

وتمت الموافقة على استخدام هذا العقار في اليابان خلال عام 2014، ويجري الآن اختبار "أفيجان" في الصين كعلاج لفيروس كورونا المستجد "كوفيد -19".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND