تنمية

آخر مقالات تنمية



الاقتصادي الإمارات – وكالات:

شارك متطوعو "الهلال الأحمر" فرع أبوظبي بتنفيذ 5 آلاف و612 ساعة تطوعية في فعاليات متنوعة ومتعددة خلال شهر رمضان المبارك كان أبرزها تواجدهم اليومي في جامع الشيخ زايد الكبير بأبوظبي.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، أن الأمين العام "لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي" محمد عتيق الفلاحي بالجهود التطوعية الإنسانية التي نفذها 137 متطوعاً ومتطوعة، من المنتسبين لفرع الهلال الأحمر في أبوظبي خلال شهر رمضان المبارك، أثناء تواجدهم اليومي بخيام إفطار الصائم بجامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي.

وجاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها الفلاحي لخيام إفطار الصائم بجامع الشيخ زايد الكبير، ولقائه بمتطوعي الهلال الأحمر فرع أبوظبي.

وتنوعت مهام المتطوعين الميدانية وتمثلت في استقبال حشود الصائمين من ضيوف الرحمن الصائمين والزائرين للمسجد من الجنسين وتنظيم صفوفهم وإرشادهم لأماكن الخيام المخصصة للإفطار بالإضافة إلى توفير الجو المناسب للصائمين وتلبية احتياجاتهم وإرشاد جمهور المصلين لصلاة التراويح وقيام الليل وتوجيههم نحو الأماكن المخصصة للصلاة والخدمات العامة.

كما تميزت خدمات متطوعي فرع أبوظبي الإنسانية خلال مشاركتهم التطوعية في المسجد بتقديم المساعدة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن والنساء والأطفال الزائرين للمسجد.

كما ساهم البعض من المتطوعين في حملة التوعية الصحية لجمهور الصائمين في الخيام، والتي تمثلت بإجراء بعض الفحوصات الطبية بالتعاون مع إحدى المراكز الصحية، إضافة إلى مشاركتهم في توزيع المساعدات العينية والمالية والمير الرمضاني على الأسر المستحقة، واستقبال الحالات الإنسانية وتقديم ملفاتهم للدراسة من قبل اللجان المختصة، والتي يشارك في عضويتها عدد من المتطوعين من الأطباء والمختصين في المجال الاجتماعي.

يذكر أن كافة المسئولين في "الهلال الأحمر" كانوا على تواصل مستمر مع متطوعي "الهلال الأحمر" فرع أبوظبي، وقاموا بعدة زيارات ميدانية لمسجد الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، للتعرف على سير العمل خلال الشهر الكريم وتشجيعهم على الاستمرار في هذا المجهود الخيري والإنساني.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND