وجه

آخر مقالات وجه

تولت أمل علم الدين الدفاع عن مؤسس ويكيليكس



الاقتصادي – وجه:

خاص

 

بعد أبريل (نيسان) 2014، توجهت إليها أضواء الصحافة العالمية على نحو متزايد، فقد أصبحت خطيبة أشهر عازبي هوليوود، الممثل الأميركي جورج كلوني ثم زوجته في العام نفسه، إلا أنها قبل ذلك كانت تخوض غمار قضايا عالمية كمحامية ومستشارة قانونية، فكانت وكيلة دفاع عن مؤسس "ويكيليكس" جوليان أسانج، ومثلت الحكومة الكمبودية في قضية بملكية أراضٍ مع تايلند بـ "محكمة العدل العليا"، المحامية الأميركية من أصل لبناني، أمل علم الدين، والتي تعرف بأمل كلوني.

ولدت علم الدين في بيروت عام 1978، وهي متخصصة في القانون الدولي وحقوق الإنسان والقانون الجنائي وتسليم المجرمين. درست الحقوق في "جامعة أوكسفورد" ومن ثم سافرت للتخصص في كلية الحقوق بـ"جامعة نيويورك".  انضمت إلى قسم التقاضي "سوليفان وكرومويل" في نيويورك ومارست عملها بالقانون الدولي هناك لمدة ثلاث سنوات.

تنقلت علم الدين بعدة مناصب على الصعيد الدولي، فعملت مستشارة بعدد من لجان "الأمم المتحدة" ومع الأمين العام السابق كوفي عنان. وبرزت خلال مسيرتها عندما تولت الدفاع عن مؤسس "وكالة ويكيليكس" للأنباء جوليان أسانج، إذ خاضت معركة ضد ترحيله إلى السويد. ورافعت في قضايا أمام "المحكمة الجنائية الدولية" و"محكمة العدل الدولية" و"المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان"، وفي محاكم بريطانية وأميركية.

وفي أكتوبر (تشرين الأول) 2014، شاركت بإعادة تجميع عدة تماثيل إلجين الرخامية، وهي تماثيل يونانية قديمة لصالح الحكومة اليونانية، وكانت جزءاً من مجموعة "المتحف البريطاني" منذ عام 1816. وعام 2016، انضمت المحامية اللبنانية لفريق الدفاع عن  رئيس جمهورية المالديف محمد نشيد، بسبب استمرار خضوعه للاحتجاز التعسفي. وكانت مستشارة قانونية للقضاة في "محكمة العدل العليا"، و"المحكمة الجنائية الدولية" ليوغسلافيا السابقة، ومستشارة قانونية عليا في "محكمة لبنان الخاصة".

ومثلت علم الدين الصحفية الأذربيجانية، خديجة إسماعيلوفا، أمام "المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان"، على إثر عمل استقصائي لإسماعيلوفا تسبب بسجنها، وبعد هذه المحاكمة، أُفرج عنها وخففت العقوبة إلى ثلاث سنوات ونصف مع وقف التنفيذ.

حازت علم الدين جائزة "جاك كاتز"، للطالب الأكثر كفاءة في مجال القانون من "جامعة نيويورك"، وعينت محاميةً خاصة في تحقيق أجرته "منظمة الأمم المتحدة" بشأن مكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان فيما يتعلق باستخدام الطائرات دون طيار في الحروب.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND