تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

أكد قطيش أن الاستهلاك بأدنى حدوده



الاقتصادي – سورية:

 

أعلن رئيس "الجمعية الحرفية للحامين والقصابة" بدمشق أدمون قطيش، عن صدور نشرة سعرية جديدة للحوم الحمراء، وهي موحدة بين "السورية للتجارة" واللحامين، مؤكداً أن الاستهلاك بأدنى حدوده، إذ يذبح يومياً 1,200 خروف و60 عجلاً فقط.

وقال قطيش لموقع "الوطن"، إن اللحام مجبر على مخالفة التسعيرة الجديدة، بسبب ارتفاع سعر كيلو لحم الخروف الحي إلى 4,700 ليرة سورية، بينما التسعيرة الجديدة صدرت وفق سعر 4,200 ليرة لكيلو الخروف الحي.

وتابع، أن سعر كيلو لحم الخروف بعظمه أصبح 8 آلاف ليرة، وكيلو الهبرة (بنسبة دهن 25%) 9,500 ليرة، وكيلو هبرة الجدي 8 آلاف ليرة، وكيلو هبرة العجل 9 آلاف ليرة، وكيلو هبرة البقر 8,200 ليرة، وسعر كيلو هبرة الجمل 9 آلاف ليرة.

وأرجع أعضاء في "جمعية اللحامين" مؤخراً ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء محلياً إلى تهريبها من محافظة ريف دمشق (وتحديداً من أسواق نجها والرحيبة) نحو المحافظات الحدودية، بحجة التربية والتسمين.

ويقارب سعر كيلو الخروف الحي في سورية 4 دولارات تقريباً بسعر صرف السوق السوداء، بينما يصل سعر الكيلو نفسه في السوق اللبنانية إلى 8 – 12 دولاراً، أي أكثر بـ3 أضعاف سعره المحلي ما يشجع على تهريبه، بحسب الجمعية.

وأكد معاون الآمر العام للضابطة الجمركية ميخائيل حداد مؤخراً وجود تجار وباعة لحوم في السوق المحلية يحاولون تضخيم ظاهرة تهريب الأغنام لتبرير رفع الأسعار، ورمي الكرة في ملعب "مديرية الجمارك العامة".

وتغطي اللحوم الموجودة في صالات "السورية للتجارة" 50% من استهلاك سكان دمشق اليومي للحم والفروج، حسب كلام مديرها بدمشق  بشار حمود، والذي كشف عن بيع 3 أطنان من اللحوم يومياً في العاصمة، مقدّراً قيمتها بحدود 22 مليون ليرة.

وحسب أرقام سابقة أعلنتها "جمعية اللحامين"، فإن سكان دمشق وريفها يستهلكون شهرياً قرابة 60 ألف خروف، و3 آلاف عجل، و11 ألف طن فروج، كما يوجد 1,400 لحام بدمشق وريفها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND