نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

أوبك: لم تستطع الدول الأعضاء الالتزام بالخفض الكامل منذ بداية الاتفاقية



الاقتصادي:

 

قرر الأعضاء في منظمة الدول المنتجة للبترول "أوبك" و"أوبك+" تمديد الخفض الحالي لإنتاج النفط حتى نهاية يوليو (تموز) المقبل، إضافة للدعوة إلى اجتماع وزاري في مدينة فيينا النمساوية بتاريخ 1 ديسمبر (كانون الأول) 2020.

ولفتت المنظمة في بيان لها، إلى أن الدول لم تستطع الالتزام بالخفض الكامل منذ بداية الاتفاقية، مشيرة إلى أنها ستعوض تلك الكميات خلال يوليو (تموز) وأغسطس (آب) وسبتمبر (أيلول) 2020 بالإضافة إلى الخفض المتفق عليه مسبقاً لهذه الأشهر.

وفي أبريل (نيسان) الماضي، اتفقت منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" والمنتجون خارجها على خطة لخفض إنتاج النفط تطبق بدءاً من مايو (أيار) 2020، وحتى أبريل 2022.

وتضمن اتفاق المنتجين، أن يخفض الإنتاج 10 ملايين برميل يومياً في مايو (أيار) 2020 ويونيو (حزيران) 2020، ثم يقلص التخفيض إلى 8 ملايين برميل يومياً، من يوليو (تموز) 2020 وحتى ديسمبر (كانون الأول) المقبل.

ويخفف مقدار خفض إنتاج النفط إلى 6 ملايين برميل يومياً اعتباراً من يناير (كانون الثاني) 2021 حتى أبريل 2022، على أن ينعقد اجتماع أوبك+ المقبل في العاشر من يونيو 2020.

وتخفض "أوبك" وروسيا ومنتجون آخرون غير أعضاء في المنظمة إنتاج النفط منذ يناير 2017، للتخلص من فائض الإمدادات ورفع الأسعار، حيث جرى خفض حجم الإنتاج حينها بنحو 1.8 مليون برميل يومياً.

وتأسست منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" في بغداد عام 1960، وتضم 12 دولة تملك 70% من الاحتياطي العالمي للنّفط، وأبرزها السعودية، والإمارات وإيران، والعراق، والكويت، وفنزويلا، وليبيا والجزائر، ومقرّها الحالي في فيينا.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND