وجه

آخر مقالات وجه

تولى خوان في 1981 إدارة ميركادونا بالتعاون مع شقيقه فرناندو وزوجته أورتينسيا



الاقتصادي – وجه:

خاص

 

بشخصية مستقلة لم تخضع لمعايير المتاجر الكبرى، قاد الإسباني خوان رويج ألفانسو الملقب بـ"أغنى بقال في العالم" عبر فلسفته "الخواص الخمس"، سلسلة سوبر ماركت "ميركادونا" والتي تعتبر من منافسي "كارفور" الفرنسية إحدى أكبر السلاسل التجارية في العالم. 

انطلقت سلسلة "ميركادونا"، حين قرر والدا خوان اللذان يديران "شركة كارنيكاس رويج" لمحلات الجزارة تحويلها إلى محلات بقالة عام 1977، ما منح خوان دراية بخصوصيات وعموميات الأعمال الموجهة إلى عالم الأغذية منذ الصغر.

تولى خوان 1981 إدارة "ميركادونا" بالتعاون مع شقيقه فرناندو، وزوجته أورتينسيا وكانت حينها تضم 8 متاجر فقط، ووصل بها إلى 1,000 متجر في 2006 ثم إلى 1,600 متجر حالياً، مستنداً لمعرفته الأكاديمية التي كونها من دراسته الاقتصاد في "جامعة فالنسيا"، وخبرته المكتسبة من أعمال عائلته.

وفي عام 1990، انتهج خوان رويج فلسفة تجارية خاصة، بجعل"ميركادونا" مرجعاً إلزامياً بقطاع التوزيع في إسبانيا، ثم أطلق عام 1993 فلسفة الخواص الخمس في ميركادونا، والتي تشمل فرضية الجودة الشاملة، والعامل، ومقدم الخدمة، والمجتمع، ورأس المال، والتي أسهمت في ديناميكية تجارية لملايين العائلات التي تضع ثقتها في ميركادونا.

تولي شركته اهتماماً كبيراً بالعملاء إذ تطلق على العميل لقب "الرئيس"، كما تواظب على تقديم خدمة معلومات ممتازة عن المنتجات، ومحاسبين أذكياء، ومنتج ذي جودة وسعر منخفض. وأيضاً تقدم الشركة ذات الاهتمام للعاملين فيها، والذين يبلغ عددهم حالياً 79 ألف عامل، حيث يمنحون رواتب تتجاوز المعدل الوطني للقطاع، كما ينص عقد العمل على التدريب الدائم والراتب الكامل خلال الإجازة المرضية، وإمكانية العمل بالقرب من المنزل، ما ساعدهم في التوفيق بين العمل والعائلة، ليصبحوا مجموعة عاملين ملتزمين بأهداف العمل.

وتنطوي طريقة رويج في العمل على تقليل التكاليف غير الضرورية من أجل حصول العميل على أفضل منتج بأفضل سعر، ويلخص ذلك بقوله: "لا يمكنك أن تبقى صامتاً، يجب أن تكون شجاعاً وتقدم مقترحات وتتخذ قرارات. يجب علينا القضاء على أي شيء لا يضيف قيمة ولن يدفع العميل ثمنه".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND