أخبار الشركات

آخر مقالات أخبار الشركات

الهويش: الطرح العام الأولي لأسهم الشركة سيعزز من مسار النمو فيها



الاقتصادي – السعودية:

 

أعلنت "شركة أملاك العالمية للتمويل العقاري" نيتها طرح 27.18 مليون سهم عادي من أسهمها للاكتتاب العام في السوق الرئيسية للسوق المالية السعودية "تداول"، تمثل 30% من رأسمالها.

وأوضحت الشركة في بيان اطلع عليه "الاقتصادي"، أن صافي متحصلات الطرح ستدفع للمساهمين البائعين بنسبة ما يمتلكه كل منهم من أسهم الطرح.

ووافقت "هيئة السوق المالية" في 25 ديسمبر (كانون الأول) 2019 على طلب الطرح الذي تقدمت به أملاك، وعينت أملاك "شركة الأهلي كابيتال" مستشاراً مالياً ومديراً لبناء سجل الاكتتاب ومتعهد التغطية ومدير الاكتتاب فيما يتعلق بأسهم الطرح.

وحصلت أملاك التي تأسست عام 2007، على ترخيص مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" في 2013، وتوفر الشركة حلولاً تمويلية عقارية متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية للعملاء من الأفراد والشركات ورجال الأعمال.

وبلغ هامش أرباح الشركة قبل الزكاة والضريبة 34.4% في 2019 و44% في الربع الأول من 2020، ولديها سجل توزيعات أرباح قوي، حيث تم إعادة دفع 42% من رأس المال المدفوع للمساهمين بشكل أرباح نقدية منذ 2013.

ولدى الشركة منصة "تيمونوس" الحديثة التي تمكّن من تسريع أعمال الشركة بصورة فعالة، ومحفظة تمويلي عقاري متنوعة للأفراد والشركات ينتج عنها إيرادات متزنة للشركة يمكن التنبؤ بها.

وتتمتع الشركة بقاعدة رأسمالية قوية تشمل 1.37 مليار ريال بشكل تسهيلات مصرفية غير مستخدمة وذلك اعتباراً من الربع الأول 2020 تساعد على النمو، إضافة إلى انخفاض نسبة الدين إلى حقوق الملكية في الشركة والتي تبلغ 1.88 مرة.

وتهدف أملاك لأن تكون الشركة السعودية الرائدة في توفير حلول تمويل عقاري متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وتحقيق إيرادات متوازنة تزيد بصورة ثابتة، مما يعزز من مكانتها الرائدة في قطاع التمويل العقاري في المملكة.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة عبدالله الهويش، إن الطرح العام الأولي سيعزز مسار نمو الشركة وسيساعد في محافظة الشركة على مكانتها بقطاع التمويل العقاري غير المصرفي في المملكة ويُمكنها من الاستفادة بصورة كاملة من الفرص المتاحة في السوق بالوقت الحالي.

ومن المتوقع أن ينمو التمويل العقاري لأكثر من 2.3 مرة خلال السنوات العشر المقبلة، وتستهدف "رؤية المملكة 2030 "زيادة حصة التمويل العقاري من الناتج المحلي الإجمالي من 5% إلى 10%.

ويرجح أن تحفز ضريبة الأراضي البيضاء النمو وزيادة العرض، وأن يسجل الحجم الحقيقي لسوق التمويل العقاري نمواً بمعدل سنوي مركب نسبته 8.7% في الفترة من 2019 إلى 2029، ليتجاوز تريليون ريال من حيث القيمة.

وتحتاج المملكة إلى 207 ألف منزل سنوياً في العشرة أعوام المقبلة، حيث يتوقع أن يرتفع الطلب على السكن مدفوعاً بالنمو السكاني والسياسة الحكومية الداعمة إلى إنشاء 188 ألف وحدة سنوياً حتى 2021، ليصل إلى 203 ألف وحدة سنوياً من 2022 حتى 2025، وإلى 219 ألف وحدة في العام من 2026 حتى 2029.

وتستهدف "وزارة الإسكان" زيادة عقود التمويل الجديدة للأفراد من 179,217 عقداً سجل في 2019 بـ79 مليار ريال، إلى 204 ألف عقد في عام 2020.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND