تنمية

آخر مقالات تنمية



الاقتصادي الإمارات – صحف:

قال مدير عام شركة "غلوبال للتوظيف" محمد نجم، إنه: "من المتوقع ارتفاع نسبة الطلب على الخادمات خلال الفترة الحالية إلى نحو 20%، بسبب الموسم الدارسي وخروج معظم الآباء والأمهات للعمل".

وأضاف أن ارتفاع الطلب خلال هذه الفترة يؤدي إلى زيادة نسبية في كلفة جلب الخادمات من بلدانهن، نظراً لوجود منافسة بين دول المنطقة، خصوصاً السعودية وقطر والكويت والبحرين، على اجتذاب هذا النوع من العمالة، وهو ما تستغله وكالات التشغيل في الدول الآسيوية التي تعتبر المحدد الأساسي لكلفة التشغيل، وفقاً لصحيفة "الإمارات اليوم".

وأوضح نجم أن وكالات ومكاتب التشغيل والوساطة المحلية تعتبر مجرد وسيط ولا تتجاوز عمولتها 5-10% من إجمالي العمولة التي يتم تحصيلها من الكفيل، مضيفاً أن الخادمات الفلبينيات أكثر الجنسيات المطلوبة مع دخول فترة الدراسة، نظراً لحاجة الأسر إلى من يساعد أبنائها على الدراسة ممن يجدن اللغة الإنجليزية.

من جهته قال مدير الموارد البشرية في شركة توظيف في أبوظبي، وهيغو أرازاس، إنّ: "الطلب الأساسي حالياً يتركز على الجنسيات الفلبينية والإندونيسية والسريلانكية".

وأضاف أن راتب الخادمة الإندونيسية يراوح بين 800 و1200 درهم، فيما يتجاوز راتب الفلبينية 1500 درهم، إلا أن عمولات جلب الخادمة الإندونيسية تتجاوز 11 ألف درهم مقابل 9000 درهم للفلبينية، موضحاً أن بداية فترة الدراسة تعد أقل فترة إلغاء لبطاقات وتسفير الخادمات.

وأوضح مسؤول "الإدارة العامة للجنسية والإقامة في أبوظبي"، فضل عدم ذكر اسمه، أن هناك فترات تزداد فيها نسبة الطلب على العمالة المنزلية سنوياً، من بينها فترة دخول المدارس لحاجة معظم الأسر التي يعمل فيها الأب والأم إلى من يرعى الأبناء أثناء غيابهما، أو يصطحب الأبناء إلى مدارسهم، إلا أنه لا توجد إحصائية دقيقة لهذه الزيادة، إذ يتم إعلان العدد الإجمالي للتصاريح وبلاغات الهروب وغيرها من التفاصيل في تقرير في آخر العام.

وأوضح أن قانون العمالة المنزلية الجديد، الذي أقر من جانب "المجلس الوطني" مؤخراً، وضع معايير وشروطاً واضحة للموافقة على تصاريح جلب العمالة من الخارج، للتأكد من حاجة الأسرة الفعلية للخادمة، كما تم وضع معايير لعمل مكاتب الوساطة يعاقب أصحابها في حال عدم الالتزام، ويعتبر العقد المبرم بين الكفيل والمكتب إلزامياً للطرفين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND