رياضة

آخر مقالات رياضة

عُرِض فيلم وثائقي لمايكل جوردان باسم الرقصة الأخيرة خلال أبريل الماضي



الاقتصادي:

 

توقعت "دار جوليان" الأميركية للمزادات، بيع القميص الذي مُنح في 1984 إلى نجم كرة السلة الأميركية مايكل جوردان، يوم توقيعه لنادي "شيكاجو بولز"، بمبلغ يتراوح بين 200 و400 ألف دولار خلال عرضه ضمن مزاد في ديسمبر (كانون الأول) 2020.

وأوضحت دار جوليان للمزادات يوم الإثنين أنها ترجح بيع القميص، المطبوع اسم جوردان على ظهره، ويحمل رقم 23، إلى جانب مقتنيات رياضية أخرى منها قميص النجم الراحل كوبي براينت لاعب "لوس أنجليس ليكرز"، الذي توفي في يناير (كانون الثاني) 2020 بعد حادث تحطم طائرة هليكوبتر.

وقالت مديرة تطوير الأعمال الرياضية في دار جوليان، هانا مالين، إن: "مقتنيات جوردان جذبت اهتماماً كبيراً، لأنها تتجاوز عالم الرياضة، وجوردان يشبه ثقافة فريدة، لذا كل ما حققه له أهمية أكثر بكثير".

وتسلم جوردان القميص وابتسم في أول مؤتمر صحفي له، عندما كان يبلغ من العمر 21 عاماً في عام 1984، وأصبح جوردان أهم لاعبي "شيكاجو بولز" على الإطلاق، وقاده للفوز بستة ألقاب بدوري كرة السلة الأميركية "NBA" في تسعينات القرن الماضي.

وقررت شبكة "ESPN" العالمية خلال أبريل (نيسان) الماضي، عرض فيلم وثائقي لمايكل جوردان تحت اسم "الرقصة الأخيرة"، في وقت مبكراً عن موعده المحدد سلفاً، في ظل توقف الموسم الجاري لكرة السلة بسبب فيروس كورونا.

وبيع حذاء موقّع من قبل نجم السلة الأميركية مايكل جوردان خلال مايو (أيار) الماضي، مقابل مبلغ وصل إلى 560 ألف دولار، وهو رقم قياسي لحذاء.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND