منوعات

آخر مقالات منوعات

سيذهب ريع اللوحات لمساعدة مستشفى في مدينة بيت لحم



الاقتصادي:

 

بيعت ثلاث لوحات للفنان البريطاني بانكسي ضمن عمل فني واحد مكملاً لبعضه تحت اسم "مشهد البحر الأبيض المتوسط 2017" مقابل 2.9 مليون دولار (2.2 مليون جنيه إسترليني) خلال مزاد أقيم في العاصمة البريطانية لندن يوم الثلاثاء.

وبحسب دار "سوذبيز" للمزادات فإن العمل الذي يتناول مشهداً للبحر المتوسط تنتشر وسط أمواجه سترات نجاة للاجئين، سيذهب ريعه لمساعدة مستشفى في مدينة بيت لحم الفلسطينية.

وأوضحت الدار أن اللوحات كانت معروضة ضمن فندق "وولد أوف هوتيل" الذي ساهم بانكسي بإقامته في بيت لحم عام 2017، حيث سيتم تخصيص قيمة اللوحات لتجهيز وحدة السكتات الدماغية وشراء معدات إعادة تأهيل للأطفال لصالح "الجمعية العربية لإعادة التأهيل".

وصوّر بانكسي المشهد في ثلاث لوحات ضمن إطار تقليدي كلوحات فناني الحقبة الرومانسية وذلك عبر مشهداً بحرياً لبحر متلاطم الأمواج تنتشر فيه سترات نجاة.

وقال رئيس وحدة "سوذبيز" للفن المعاصر في أوروبا، أليكس برانشيك، قبل المزاد: "في ثلاثية مشهد بحري للبحر المتوسط 2017 يبدل بانكسي معالم ثلاث لوحات عثر عليها بلمسته الذكية ليخلق شيئاً يحمل ما يبدو كما لو كان ملامح لوحات القرن التاسع عشر ليلفت الأنظار لقضية هامة في القرن 21".

ووضعت لوحة أخرى لبانكسي خلال مايو (أيار) الماضي، يكرم فيها طواقم الرعاية الصحية التي تقف في الصفوف الأمامية لمواجهة فيروس كورونا ضمن أحد مستشفيات مدينة ساوثبمتون في بريطانيا، ويرجح أن تباع في مزاد أيضاً يذهب ريعه لنظام الصحة البريطاني.

وبيعت لوحة لبانكسي خلال أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، تصور أعضاء البرلمان في صورة قردة، مقابل مبلغ قياسي بلغ نحو 9.9 مليون دولار.

وخلال عام 2015، أسس بانكسي متنزهاً للألعاب ضمن مدينة مارغيت الساحلية في إنجلترا، ورسم فيه لوحات تصور قوارب تمتلئ باللاجئين.

ويشتهر الفنان البريطاني بانكسي (الذي يطلق على نفسه هذا الاسم ولا تعرف هويته الحقيقية) برسوم جدارية ساخرة في الهواء الطلق لها موضوعات سياسية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND