تكنولوجيا

آخر مقالات تكنولوجيا

سمي المستكشف القمري راشد



الاقتصادي – الإمارات:

 

أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس "مجلس الوزراء"، حاكم دبي، إطلاق مشروع جديد عبارة عن مستكشف قمري إماراتي الصنع، يستهدف مناطق لم تصلها البعثات البشرية السابقة.

وقال الشيخ محمد بن راشد في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، إن المستكشف سيهبط على سطح القمر في 2024، حيث سيرسل بيانات وصور لأول مرة عن مناطق قمرية جديدة ستشارك مع كافة المراكز البحثية محلياً وعالمياً.

وأشار إلى أن الإمارات ستكون الدولة الرابعة عالمياً والأولى عربياً، تشارك في مهام استكشاف القمر، مؤكداً أن استكشاف القمر جزء من استراتيجية الإمارات للفضاء.

وتابع الشيخ محمد بن راشد، " أسمينا المستكشف القمري "راشد" تيمناً بباني نهضة دبي.. والذي علمنا كيف تكون أحلامنا كبيرة وبعيدة..".

وكشف الشيخ محمد بن راشد الأحد الماضي خلال استعراض خطة "مركز محمد بن راشد للفضاء" للعشرة أعوام المقبلة، أنه سيتم الإعلان عن مهمات جديدة للفضاء قريباً.

ووقع مركز الفضاء اتفاقية مع "وكالة ناسا" الأسبوع الماضي، سيتم بموجبها انضمام 4 رواد فضاء إمارتيين إلى التدريبات في "مركز جونسون للفضاء"، تحضيراً للمهمات المستقبلية.

وتأسس "مركز محمد بن راشد للفضاء" عام 2015، بهدف المساهمة في تأسيس قطاع الفضاء الوطني في الإمارات كأحد دعائم اقتصاد المعرفة.

وأطلقت الإمارات أول مشروع فضاء عربي إلى المريخ "مسبار الأمل" 20 يوليو (تموز) الماضي، في رحلة تستغرق نحو 7 أشهر يقطع خلالها نحو 494 مليون كيلو متر.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND