تنمية

آخر مقالات تنمية

أكد الشهابي أنه واجب الجميع من صناعيين وتجار الوقوف مع النازحين بسبب الحرائق



الاقتصادي – سورية:

 

أبدت "غرفة صناعة حلب" استعدادها لاستقبال أنواع التبرعات المختلفة لمساعدة المتضررين في الساحل السوري، نتيجة الحرائق التي اندلعت فيه.

وقال رئيس الغرفة فارس الشهابي عبر حسابه على "الفيسبوك"، إن آلاف الأسر في الساحل أصبحت بلا مأوى بعد أن دمرت الحرائق بيوتها وأرزاقها، مؤكداً أنه واجب الجميع من صناعيين وتجار الوقوف معهم.

ولفت الشهابي إلى إمكانية التواصل مع الغرفة في مقرها بالسبع بحرات والتنسيق مع خازن الغرفة أو مع لجنة سيدات الأعمال لاستقبال التبرعات العينية من لحف وشراشف ومستلزمات السكن والعيش والغذاء والدواء.

وأشار إلى أن التبرعات النقدية ترسل إلى الحساب الخاص بالعمل الإغاثي في الغرفة أو في "بنك سورية الدولي الإسلامي"، حساب صندوق التنمية الاجتماعية لغرفة صناعة حلب، رقم ٢١٢١٢١.

وسببت الحرائق التي اندلعت في محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص بخروج بعض المواطنين من منازلهم، إضافة لـ70 حالة اختناق و3 حالات وفاة في اللاذقية، بحسب ما أعلنت عنه "وزارة الصحة".

ووصل عدد الحرائق في ىمحافظة اللاذقية وحدها إلى 85 حريق منذ فجر الأمس، أخمد بعضها، في حين بقيت بعضها مشتعلة حتى الآن، بحسب تصريح مدير دائرة الحراج في "مديرية الزراعة" باسم دوبا.

وتمكنت فرق الإطفاء في طرطوس من إخماد 74 حريقاً خلال 48 ساعة، ولا تزال تعمل من أجل إخماد حريق مشتى الحلو وعنازة بانياس.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND