تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



يمكن للشباب والمستثمرين العرب الحصول على أسهم في الشركة بمبلغ 100 دولار

تاريخ 10/10 هو نقاط التحول لفكرة بدأت من مكتب تجاري ووصلت إلى واحة دبي لليسليكون عبر شراكة حكومة دبي

خلال العامين القادمين نخطط للتوسع إلى مصر والسعودية والهدف إدارج 250 ألف شركة

الاقتصادي – حوار خاص:

انطلق من فكرة راودت الشاب السوري سليم عقيل، عندما كان طالباً في جامعة المأمون الخاصة، أثناء بحثه عن الشركات المنافسة لشركة والده بمجال الأدوات الطبية، ولدت الفكره مع شريكة طوني نصور في مكتب صغير باسم (البحث في سورية)، ثم لتتحول هذه الفكرة إلى مشروع الكتروني على مستوى الوطن العربي عام 2010 باسم فكرة (البحث في مينا.كوم)  http://www.searchinmena.com/

 بأقل من عام واحد فقط، دخل هذا المشروع ضمن قائمة أفضل 30 مشروعاً رائداً على مستوى المنطقة، حيث تختصر كلمة (مينا MENA ) Middle East & North Africa أي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبعد عامين، دخلت واحة دبي السيليكون التي تملكها حكومة دبي شريكاً في موقع (البحث في مينا.كوم)، ولتضيف إليه قيمة مضافة ساهمت باتساع انتشاره ونجاحه.

وفي العام الثالث أي 2013 ، حصل هذا المشروع على موافقة موقع يوريكا الأول عالمياً في الاستثمار الجماعي، ليعرض المشروع على المستثمرين حول العالم للحصول على أسهم فيه للمساهمة في توسعه وانطلاقته للعالمية.

للتعرف على موقع يوريكا اول موقع للاستثمار الجماعي، اقرأ المقابلة الخاصة للاقتصادي مع احد مؤسسي هذا الموقع:

ماهو مشروع (البحث في مينا.كوم)، وماذا يقول مؤسسه ومديره التنفيذي سليم عقيل للمستثمرين والمهتمين الراغبين بالحصول على أسهم فيه، حتى بمبلغ قليل.  

قصة الولادة

الاقتصادي:  ماهي قصة ولادة مشروع (البحث في مينا.كوم)  وماهي الحاجة التي عمل على تلبيتها في السوق؟

++ بدأنا من مواجهة مشكلة عدم وجود محتوى عربي للأعمال على شبكة الانترنت، فعندما كنت أبحث عن شركات سورية في مجال النسيج لم أعثر على معلومات سوى عن عدد قليل منها، وفي الحالات التي وجدتها كانت معلوماتها في الغالب غير صحيحة.
ولتوضيح حاجة السوق، فإنني أبين أنّه لايوجد الآن على شبكة الانترنت سوى 15 % فقط من الشركات العربية، تشكل حوالي 140 ألف شركة فقط، منها 35000 شركة في السعودية و15000 في الامارات، بينما يوجد أكثر من مليون ومئتي ألف شركة تركية على شبكة الانترنت.

الاقتصادي:  ماهي الميزات التي يقدمها موقع "البحث في مينا" للباحث عن الشركات في العالم العربي؟

++ من خلال موقعنا، يستطيع رجل الأعمال العربي التعرف على الشركات العربية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهذا ما لا يوفره أي موقع آخر، كما يقدم  الموقع خدمات تسويقية عبر الموقع وعبر شبكات التواصل الاجتماعي، بجانب ميزة آلية البحث في (google) حيث يستطيع من خلالها الباحث الحصول على خيارات "البحث في مينا" في أول صفحة من المتصفح، وذلك بأقل كلفة مادية.
حيث ساعد الموقع رجال الأعمال والشركات في التعرف على شركات مشابهة، يتم من خلالها عقد اتفاقيات شراكة تهدف إلى تطوير التبادل التجاري.

الاقتصادي: يتضمن موقع البحث في مينا.كوم عدة اشتراكات، فما طبيعة كل اشتراك وماهي الخدمات التي يقدمها للمهتمين؟

++ يحتوي  الموقع على أربع أنواع من الاشتراكات:
–    الإشتراك المجاني : يستطيع المشترك من خلاله على تقديم معلومات أساسية عن الشركة وطرق التواصل معها.
–    الاشتراك القياسي : يتيح للمشترك إدراج خمسة منتجات وخدمات مع تفاصيل هذه المنتجات وتفاصيل الشركة لمدة سنة.
–    الاشتراك المتقدم : يتيح إدراج عشرة منتجات وخدمات بالإضافة إلى أخبار الشركة ومعلوماتها التجارية لمدة سنة.
–    الاشتراك المميز: يتيح إدراج خمسة وعشرين منتجاً وخدمة مع فيديومسجل للشركة والمنتج، كما يتيح للشركة أولوية الظهور في محركات البحث لمدة سنة.

ماذا حقق حتى الآن

الاقتصادي:  ماذا أنجز المشروع حتى الآن على الصعيد الشرق الاوسط وشمال افريقيا (أرقام، زيارات، أرباح شراكات، جوائز..)؟

++ انطلقت الفكرة بتاريخ 10 / 10 / 2010، وبعدها ادراج المشروع شركته في قائمة أفضل 30 مشروعاً ناشئاً في دول المتوسط أثناء مسابقة  Med Ventures في العام 2010 في فرنسا.

 وفي 10/10/2011 تم انتقال الشركة الى الإمارات، وخلال عام واحد استطاعت الشركة اقناع حكومة دبي للاستثمار في المشروع ودعمه.

وفي 10/10/2012 تمت الشركة بين الموقع وواحة دبي للسيليكون (حكومة دبي)، وبعد عام من الشراكة، تخطط الشركة للتوسع إلى مصر والسعودية وافتتاح فروع لها، ولهذا السبب تقوم الشركة بتوسيع رأس المال، وذلك عبر جلب مستثمرين لاستثمار في هذا الشركة.

ونطمح في 10/10/2013 للحصول على الاستثمار الجماعي والانطلاق في التوسع إلى مصر والسعودية،
 

وقد بلغ عدد الشركة المدرجة في الموقع حالياً 14000 الف شركة، يستفيد منها 1500 زائر يومياً. وتسعى الشركة للحصول على 250 ألف شركة خلال العامين القادمين بعد الحصول على الاستثمار المطلوب.

الطموح العالمي

الاقتصادي: ماهو موقع المشروع عالمياً وسط المنافسة الكبرى من محركات بحث عملاقة، وماهو الطموح الذي تسعون إليه؟

++ يعتبر موقع البحث في مينا هو الأول من نوعه في المنطقة العربية، ويتجه الآن بطرحة اسهماً جديدة للاستثمار، واستقطاب عدد من المستثمرين من العالم، فإننا نطمح لبناء شبكة قوية من العلاقة العامة والانتشار بسبب الشركاء الجدد.
ونهدف من خلال هذا التوسع الجديد، إلى تقوية المحتوى العربي للأعمال في المنطقة العربية وجلب 550 الاف شركة للموقع خلال السنوات الخمس القادمة.

الاقتصادي: ماهو الدافع الرئيسي للتوجه نحو الاستثمارالجماعي ( Crowd-investing)، عبر مويقع يوريكا، هل هو الحاجة للتوسع أم تعرض المشروع لخطر تسويقي معين أم اسباب أخرى؟

++ كما ذكرنا سابقا، فإنّ لدينا شريك قوي جداً، وهو واحة دبي للسيليكون (حكومة دبي) والتي تستحوذ على 35 % من الشركة. إن هدفنا من الاستثمار الجماعي هو بناء شبكة من المستثمرين الجدد، بما يساعد على انتشار الشركة بشكل أسرع في الوطن العربي والعالم. كما أنها خطة تجريبية لطرح أسهم اضافية للاستثمار في المستقبل وهي اقوى انواع الاستثمار وتساعد الشركة على النمو بشكل أسرع.

الاقتصادي: ماهي تفاصيل خطة التوسع التي تطمحون إليها، وكم تحتاج من التمويل وما مقدار ماحصلتم عليه حتى الآن؟

++ نخطط لتوسيع عدد موظفينا ليبلغوا 40 موظفاً في عام 2015 ثم 55 موظفاً في 2018، وهذا يتزامن مع خطتنا في زيادة عدد الشركات المدرجة على الموقع لتبلغ 250 ألف شركة عام 2015 ثم 550 ألف شركة عام 2018.

وقد تم تقيم قيمة الموقع بحوالي 1.900.000 دولار، ولذلك فإنّ الدراسات المتخصصة بينت أنّ الحاجة للتوجه إلى الاسواق الأخرى في الوطن العربي، يحتاج الى 550 ألف دولار إضافية، ويتم الآن الاتفاق مع عدد من شركات الاستثمار (حكومية وخاصة) لتمويل 400 ألف دولار، بينما تم طرح 140 ألف دولار للاستثمار من قبل الأفراد والمستثمرين، مقابل 7 % من الأسهم، حيث يتم جمعها الآن عبر حملة الاستثمار الجماعي مع (موقع يوريكا) للاطلاع على حملة الاستثمار الجماعي لموقع مينا.كوم اضغط على الرابط: http://goo.gl/L6kFkO

ماذا يقول للمستثمرين

الاقتصادي: هل يهمكم أن يكون المستثمرون المساهمون في التمويل من المنطقة العربية أم من خارجها، وماذا تقولون  للمستثمرين العرب لتشجيعهم على المساهمة؟

++ يستطيع اي فرد الاستثمار في الشركة مقابل الحصول على حصة، ليعتبر شريكاً في المشروع من خلال مبلغ صغير جداً قد يكون 100 دولار، بحيث يتيح للشباب العربي المشاركة في الاستثمار.

  ونحن نعتبر أنّ المساهمة في شركتنا مجدية للأسباب التالية:
•        البحث في مينا.كوم يفي بالحاجة الملحة للإعلانات المنخفضة التكلفة على شبكة الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط.
•        إمكانات ضخمة ومتنامية: 85% من الشركات لا تزال خارج التغطية.
•        شراكة الموقع مع واحة دبي للسيليكون (حكومة دبي)
•         نماذج الاشتراك تحقق (الإيرادات المتكررة) )اشتراكات سنوية).
•        يملك فريق العمل الخبرة في مختلف قطاعات الاعمال ( b2b، b2c، c2c ) في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومصر.

نحو الاستحواذ

الاقتصادي: لماذا فضلتم التوجه إلى خيار الاستثمار الجماعي  Crowd-investing بدلأ من الحصول على قرض أو التوجه لطلب شراكات او استحواذ من شركات مماثلة؟

++ إن ميزة الاستثمار الجماعي من الميزات الجديدة في العالم، ونحن من أوئل الشركة في المنطقة العربية الذي يخطو هذه الخطة.
إن الاستثمار الجماعي، يساعد الشركة على النمو بشكل أسرع، كما يساعد على الانتشار أمام عدد أوسع من المهتمين خلال فترة الحملة، اما بالنسبة للاستحواذ، فهذا هدف الشركة في المستقبل، من خلال إمكانية البيع الشركة لشركة عالمية.
الاقتصادي: كيف ترون البحث في مينا.كوم  http://www.searchinmena.com/  بعد خمس سنوات من اليوم؟
++ أكبر موقع يوفر معلومات تجارية عن الشركات العربية، بالاضافة الى منتجاتها وخدماتها، كما يوفر بيع التجزئة عبر الانترنت.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND