حكومي

آخر مقالات حكومي

عبيدو: سيتم كشف الملابسات وإعلام الجميع بالنتائج



الاقتصادي – سورية:

 

أكد مدير "المؤسسة العامة للتبغ" محسن عبيدو، إعفاء عدة مدراء في المؤسسة كإجراء احترازي، ريثما تظهر نتائج التحقيق الخاص بحريق مبنى الريجة في القرداحة.

وأضاف عبيدو لموقع "الوطن"، أنه تم إعفاء مدير المنطقة الساحلية للمؤسسة، ومدير قسم تبغ الورق، ورئيس دائرة تخزين القرداحة، وشعبة الحرس، والمسؤول الأمني والدفاع المدني في ريجة القرداحة.

وأشار إلى أنه سيتم التحقق من وجود متورطين بالحريق حتى ينالوا جزاءهم ويتم حفظ حقوق المؤسسة، منوهاً بأنه عند انتهاء الجهات المعنية من التحقيق سيتم كشف الملابسات وإعلام الجميع بالنتائج.

وكانت نيران الحرائق التي نشبت مطلع الجمعة الماضي في المنطقة الساحلية قد امتدت إلى مستودع التبوغ الخام في منطقة القرداحة، والمؤلف من 4 طوابق، ما أدى إلى انهيار جزء منه، كما قدرت الخسائر الأولية بـ1,500 طن تبغ.

وبعدها، نفى رئيس قسم تبغ الورق بالمؤسسة علاء ميهوب ما يشاع عن افتعال حريق مبنى الريجة في القرداحة، مؤكداً أن احتراق جزء منه حدث نتيجة امتداد النيران من الجهات الشرقية والجنوبية والغربية للمبنى.

وأضاف ميهوب حينها، أن "اشتداد سرعة الرياح وتناثر شظايا أشجار الصنوبر المشتعلة ساهم بوصول النيران من الأحراج المحاذية للريجة إلى مستودعات المؤسسة واشتعال جزء منها".

وأعلن وزير الزراعة محمد حسان قطنا أمس الأحد عن إخماد كافة الحرائق التي نشبت بأرياف اللاذقية وطرطوس وحمص، والبالغ عددها 156 حريقاً، 95 حريقاً في اللاذقية، و49 حريقاً بطرطوس، و12 حريقاً ضمن حمص، بعد 3 أيام على اندلاعها.

وطالت النيران آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية المشجرة بالزيتون والحمضيات وغيرها من المحاصيل، والأحراج والغابات المعمرة، حتى وصلت إلى البيوت وتسببت بنزوح ساكنيها، وسط تأكيدات بأن الحرائق مفتعلة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND