منوعات

آخر مقالات منوعات

تم اكتشاف إنفلونزا الطيور الموسمية في مزارع مختلفة بجميع أنحاء هولندا



الاقتصادي:

 

أعدمت السلطات في هولندا نحو 190 ألف دجاجة بعد انتشار سلالة شديدة العدوى نوع "H5" من إنفلونزا الطيور في مزرعتين للدواجن على الأقل في البلاد.

وبحسب "وزارة الزراعة الهولندية" فإن عمال الصحة التابعين لها، ذبحوا نحو 100 ألف دجاجة ضمن مزرعة دواجن في قرية هكيندروب القريبة من مدينة خاودا، بينما تم إعدام 90 ألف دجاجة في قرية ويتمارسوم، شمال إقليم فريزلاند.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها، إنها طهرت المزرعتين لمنع انتشار المرض بشكل أكبر، ولا توجد مزارع دواجن أخرى في دائرة نصف قطرها كيلومتر واحد تحوي المرض.

وأصدرت السلطات الهولندية تعليمات لأصحاب مزارع الدواجن بإبقاء الطيور في حظائرها لمنع إصابتها بالعدوى من طيور برية، وتم حظر نقل البيض والطيور الحية وغيرها من منتجات المزارع ضمن نطاق 10 كيلومترات حول المزرعة التي بدأ منها الاشتباه بوجود عدوى لإنفلونزا الطيور.

ومنذ أكتوبر (تشرين الأول) 2020، تم اكتشاف إنفلونزا الطيور الموسمية في مزارع مختلفة بجميع أنحاء هولندا، وألقي اللوم يومها بشكل رئيسي على الطيور المهاجرة.

وفرضت وزارة الزراعة الهولندية يوم 23 أكتوبر الماضي، نظام احتواء وقائي داخلي لجميع مزارع الدواجن التجارية بعد اكتشاف بجعة نافقة تحمل نوع H5N8 شديد العدوى من إنفلونزا الطيور.

وتأتي الإجراءات الجديدة في هولندا تزامناً مع مكافحة البلاد لموجة ثانية من فيروس كورونا، الذي أصاب 486,820 وأودى بحياة 8,946 شخص.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND