قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

تساعد مقدمي الخدمات المالية بإجراء عملية التعرف على العميل رقمياً



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

يواجه مقدمو الخدمات المالية، لا سيما الإلكترونية، عدة مخاطر منها الاحتيال والعمليات غير الآمنة، لذا هم بحاجة لمعرفة هوية عملائهم بدقة حتى يكونوا آمنين، من هنا انطلق رائد الأعمال المصري ابراهيم عيد بفكرة تأسيس "شركة فاليفاي" (Valify).

في 2018، أسس عيد "شركة فليفاي"، منطلقاً في عمله بالتركيز على "عملية اعرف عميلك الإلكترونية" التي تهدف إلى  تحسين الإجراءات التي مرّ بها أي شخص  يقوم بشراء خدمة من أي مقدم خدمات خاضع للوائح التنظيمية مثل البنوك ومشغلي الاتصالات ومقدمي الرعاية الصحية وغيرها.

والعملية التي توفرها الشركة تتمثل  برقمنة الخطوات التي يتبعها موظف أي فرع بدءاً من الحصول على الهوية وتصويرها وكتابة المعلومات على نظام إدارة المعلومات الخاص به، بحيث تقلل الوقت على الموظف، معتمدة عل المسح الضوئي للبطاقة القومية من الأمام والخلف، وبذلك تتيح "فاليفاي" الحصول على المعلومات الموجودة بالمستند الخاص بالعميل، ثم إرسالها إلى نظام مقدم الخدمات في ثوانٍ.

كما توفر "فاليفاي" نحو 40 فحصاً أمنياً  للتحقق من صحة مستند الهوية نفسه مثل التأكد من عدم العبث بالهوية وكون العميل لديه مستند حقيقي ليس ورقة أو نسخة. وتتمثل الخطوة التالية في جعل العميل يكمل سلسلة من الأفعال العشوائية من خلال كاميرا الصور الشخصية،  والنظر إلى اليسار أو اليمين، والابتسام، وإغلاق عين واحدة، وذلك للتأكد من أن الشخص الذي يخضع لعملية اعرف عميلك الإلكترونية، حقيقي، لا صورة أو فيديو مسجل مسبقاً.

وحصل عيد من خلال التقنية التي قدمها في "شركة فاليفاي" على جائزة الابتكار للاندماج المالي العربي لعام 2019.

 

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND