رياضة

آخر مقالات رياضة

خسر جوفنتوس خلال الموسم الكروي الماضي نحو 72 مليون يورو



الاقتصادي:

 

بلغت خسائر نادي "جوفنتوس" الإيطالي لكرة القدم نحو 113 مليون يورو خلال الـ6 أشهر الأولى من الموسم الكروي 2020 -2021 أي الفترة بين يوليو (تموز) وديسمبر (كانون الأول) 2020، وهي أكثر بفارق 50.3 مليون يورو عن المبلغ المسجل في نفس الفترة من 2019.

وقال النادي الإيطالي في بيانٍ له أن الخسائر تعود لانخفاض المكاسب نتيجة الآثار السلبية لأزمة انتشار فيروس كورونا الذي فرض لعب المباريات دون جماهير وعدم بيع التذكر خلالها.

وأوضح بيان "السيدة العجوز" (لقب نادي جوفنتوس) أن التأثير الإجمالي لفيروس كورونا على النادي خلال الفترة المشار إليها تصل لنحو 50 مليون يورو.

وأشار إلى أن صافي ثروة النادي الذي يقع مقره في مدينة تورينو الإيطالية، انخفض إلى 125 مليون يورو مقابل 239 مليون يورو خلال يونيو (حزيران) 2020.

وأكد بطل إيطاليا في بيانه أيضاً، أنه تمكّن من تجاوز بعض الخسائر عبر زيادة الدخل الناتج عن حقوق البث التلفزيوني والبالغة نحو 27 مليون يورو، وزيادة بنحو 60% في دخله من المبيعات عبر الإنترنت.

وبيّن اليوفي أنه قد يضطرّ لبيع بعض لاعبيه لمواجهة الخسائر، لكنّه أكد أيضاً أن الخسائر غير مقلقة حول قدرات النادي في الإيفاء بالالتزامات المالية بعد حصوله على قروض متوسّطة الأجل إضافة إلى تسهيلات بنكية أخرى، دون المساس بالأنشطة التجارية.

وشهد موسم 2019 -2020 خسائر بقيمة 71.5 مليون يورو لنادي جوفنتوس، بعد أن تعرّض لخسائر وصلت إلى 39.9 مليون يورو في موسم 2018 – 2019 وهو الموسم الذي تعاقد فيه النادي مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بنحو 112 مليون يورو.

وتعتبر الخسارة في الموسم المنقضي، هي المرة الثالثة على التوالي التي تعاني فيها حسابات نادي "جوفنتوس" المدرجة في البورصة، من عجز في الأرباح.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND