منوعات

آخر مقالات منوعات

تمثل اللوحة صياداً عربياً مسلحاً ببندقية يتسلق الصخور لاصطياد أسد في الجبل



الاقتصادي:

 

عُرضت لوحة باستيل للرسام الفرنسي أوجين دولاكروا تعود إلى حقبته الاستشراقية تدعى "عربي بالمرصاد" للبيع في مزاد يقام في باريس خلال 24 مارس (آذار) الجاري بمبلغ يتراوح بين 250 و350 ألف يورو.

وأعلنت دار "كريستيز" للمزادات أن اللوحة التي تأتي بقياس 24 × 31 سم، تمثل صياداً عربياً مسلحاً ببندقية يتسلق الصخور لاصطياد أسد في الجبل.

وأوضحت الدار أن اللوحة التي كانت جزءاً من مجموعة الفنان الفرنسي الآخر إدغار ديغا الذي احتفظ بـ250 عملاً فنياً لدولاكروا، تأتي بدرجات لونية زرقاء وخضراء كان يتميز بها الرسام الفرنسي.

وأشارت إلى أن، الرسام دولاكروا، تأثر كثيراً بالشرق بعد رحلته إلى شمال إفريقيا عام 1832، وكتب في مراسلاته بين العامين 1849 و1854 إنه كان يعمل على لوحات تمثّل "العربي بالمرصاد للأسد".

ويعد فرديناند فيكتور أوجين دولاكروا الذي عاش بين عامي 1798 و1863، رساماً فرنسياً من رواد المدرسة الرومانسية الفرنسية، يملك العديد من اللوحات الفنية المحفوظة في متحف "اللوفر" وغيره.

وبدأ دولاكروا، الرسم في العشرين من عمره، ولديه لوحات معروفة أهمها، "الحرية تقود الشعب" التي رسمها عام 1830، ولوحة "سلطان المغرب" التي رسمها عام 1845 ولوحة "الجزائريات" عام 1830.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND