إعلام

آخر مقالات إعلام

بلغت قيمة والت ديزني السوقية خلال الوقت الراهن نحو 357 مليار دولار



الاقتصادي:

 

تصدرت شركة "والت ديزني" الأميركية لوسائل الإعلام والترفيه، قائمة أكبر شركة إعلامية حول العالم بعد تجاوز أصولها حاجز الـ200 مليار دولار تلتها شركة "فيفندي" الفرنسية بقيمة تصل إلى 42 مليار دولار.

وبحسب التقرير الصادر عن مؤسسة "تريدينغ بلاتفورم"، فإن شركة "نتفليكس" الأميركية احتلت المركز الثالث بقيمة 27 مليار دولار ثم شركة "ولترز كلور" الأميركية الهولندية رابعة بأصول 10 مليارات دولار.

وأوضح التقرير أن أصول "ديزني" التي تأسست عام 1923، تمثل نحو 70% تقريباً من إجمالي أصول أكبر 6 شركات إعلامية في العالم، وأسهم إطلاق Disney + في عام 2019، وهي خدمة أميركية جديدة للبث عند الطلب باستخدام اشتراك مدفوع، إلى تعزيز وضعها المالي وأصولها.

وارتفع سهم "ديزني" مع إغلاق تعاملات بورصة "وول ستريت" يوم الخميس بنسبة 0.87% إلى 196.75 دولار، لتصبح قيمتها السوقية خلال الوقت الراهن 357.153 مليار دولار في المرتبة 15 من حيث القيمة السوقية في مؤشر "إس آند بي500".

وبلغت أصول "ديزني" نحو 201.55 مليار دولار، مع نهاية عامها المالي الماضي الذي انتهى في 3 أكتوبر (تشرين الأول) 2020، فيما واصلت الأصول ارتفاعها لتسجل 201.88 مليار دولار في نهاية الربع الأول من عامها المالي الجاري، وتحديداً يوم 2 يناير (كانون الثاني) 2021.

وزاد إجمالي أصول الشركة الأميركية خلال عام 2019 بنسبة 97% على أساس سنوي، وارتفع إجمالي أصول الشركة بمعدل نمو سنوي مركب بنسبة 17% خلال 5 أعوام تمتد ما بين عامي 2016 و2020.

وحققت "والت ديزني" نجاحاً واسعاً في عالم صناعة الرسوم المتحركة الأميركية، وأطلقت العديد من الشخصيات التي لا تزال عالقة في أذهان الناس حتى يومنا هذا، أشهرها "ميكي ماوس"، ثم توسعت لإنتاج أفلام الحركة الحية والبرامج التلفزيونية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND