منوعات

آخر مقالات منوعات

يتألف العمل الرقمي من 5000 صورة صممت عبر الكمبيوتر على مدار 13 عاماً



الاقتصادي:

 

بيع عمل رقمي يحمل اسم "كل يوم أول 5000 يوم" للفنان الأميركي مايك وينكلمان المعروف بـ"بيبل" مقابل نحو 69.3 مليون دولار خلال مزاد علني في الولايات المتحدة الأميركية.

وأوضحت دار "كريستيز" للمزادات في بيانٍ لها إن العمل عبارة عن مجموعة من 5,000 صورة تم تصميم كل منها عبر الكمبيوتر بشكل يومي على مدار أكثر من 13 عاماً.

وأكدت الدار أن المشتري كان بالعملة المشفرة، ولم يكشف عن اسمه الحقيقي هو مؤسس "ميتابورز"، أكبر صندوق للأصول الرقمية غير القابلة لاستصدار مثيل لها.

وقال منظم عملية البيع في "كريستيز"، نوح ديفيس: "كان اليوم الأول لتقديم العطاءات أحد أكثر الأحداث سحراً خلال مسيرتي المهنية في المزادات، ولم أر شيئاً كهذا من قبل".

ويعد وينكلمان (39 عاماً) من بين الفنانين الثلاثة أصحاب الأعمال الأعلى ثمناً خلال حياتهم عالمياً، بما يشمل كل الوسائط الفنية، حيث تابع نحو 22 مليون مستخدم للإنترنت اللحظات الأخيرة من المزاد الذي استمر أسبوعين عبر موقع دار "كريستيز"، في أول حدث من نوعه تنظمه دار مزادات كبرى على عمل رقمي بالكامل.

وكان الفنان وينكلمان معروفاً بمشاريعه الرقمية وتعاونه مع فنانين آخرين، لكنه لم يكن قد باع أي عمل باسمه قبل نهاية أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وفي نهاية فبراير (شباط) 2021، بيع عمل آخر للفنان "بيبل" بعنوان "كروسرودز" بنحو 6.6 ملايين دولار عبر منصة "نيفتي غايتواي" المتخصصة في الأعمال الافتراضية.

ويمكن شراء أكثرية السلع الرقمية المشفرة بنسق "ان اف تي" (NVT) من خلال عملات رقمية، وهو ما حصل مع عمل "بيبل" الذي بيع ضمن مزاد "كريستيز" التي تقبل المدفوعات بعملة "إيثر"، إحدى أبرز العملات الافتراضية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND