سياحة

آخر مقالات سياحة

استحدث المجلس تأشيرات سياحة متعددة الدخول لكافة الجنسيات



الاقتصادي – الإمارات:

 

اعتمد "مجلس الوزراء الإماراتي" أمس حزمة مبادرات وقرارات، لتعزيز بيئة الأعمال في الإمارات واستقطاب أصحاب العقول ودعم الاقتصاد الوطني، منها استحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي الأول من نوعه في المنطقة.

وأوضحت وكالة "وام" الإماراتية، أن إقامة العمل الافتراضي تمكّن الأجنبي من دخول الإمارات بكفالته الشخصية، والبقاء فيها لمدة سنة، وممارسة وظيفته الافتراضية وفق الشروط والضوابط الخاصة بالإصدار، حتى لو لم تكن شركته موجودة في الإمارات.

ويسهم تصريح إقامة العمل الافتراضي في التحول إلى الاقتصاد الرقمي، ودعم القطاعات الحكومية والمؤسسات بتحسين التوازن بين العمل والحياة الأسرية، وتحسين بيئة العمل وزيادة الإنتاجية، وتوسيع مجموعة المواهب، بحسب بيان "مجلس الوزراء".

واعتمد المجلس استحداث تأشيرات سياحة متعددة الدخول لكافة الجنسيات، حيث ستكون التأشيرات بدون ضامن ومتعددة السفرات، وبمدة صلاحية تمتد لـ5 سنوات، تسمح لحاملها البقاء في الدولة في كل مرة 90 يوماً قابلة للتمديد لمدة مماثلة.

وقررت الإمارات مؤخراً منح الجنسية الإماراتية للمستثمرين، وأصحاب المهن التخصصية كالأطباء والعلماء والمتخصصين، وأصحاب المواهب مثل المخترعين والمثقفين والفنانين والموهوبين وعائلاتهم، مع السماح لهم بالاحتفاظ بالجنسية الحالية.

وقبلها، اعتمد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، تغييرات جديدة في إجراءات الإقامة والجنسية في الإمارات، عبر تمكين الطلبة الوافدين من استقدام أسرهم متى توفرت لهم الإمكانية المادية.

وفي نهاية 2020، أعلنت الإمارات منح الإقامة الذهبية التي تبلغ مدتها 10 سنوات إلى 6 فئات من المقيمن، هم الحاصلون على شهادات الدكتوراه، وكافة الأطباء، ومتفوقو الجامعات المعتمدة بالدولة، والأوائل على الثانوية العامة في الدولة مع أسرهم.

ومن الفئات التي يمكنها الحصول على الإقامة الذهبية أيضاً، المهندسون في مجالات هندسة الكمبيوتر والإلكترونيات والبرمجة والكهرباء والتكنولوجيا الحيوية، والحاصلون على شهادات تخصصية في الذكاء الإصطناعي أو البيانات الضخمة أو علم الأوبئة والفيروسات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND