حكومي

آخر مقالات حكومي

الإمارات حريصة على الانفتاح الاقتصادي والثقافي والسياحي والإنساني على مختلف ثقافات العالم



الاقتصادي الإمارات – وكالات:

كرّم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم فريق عمل إكسبو 2020 من مديرين ومسؤولين وفنيين وتقنيين، ممن عملوا على مدى عامين في التجهيزات والاستعدادات التي أسهمت إلى حد كبير بفوز دولة الإمارات باستضافة الحدث.

وجاء ذلك خلال حفل أقيم يوم أمس بحضور ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ونائب حاكم دبي الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، ووزير الخارجية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية "وام".

وأكد الشيخ محمد بن راشد أن التلاحم الكبير والتعاضد الذي بدا واضحاً بين مختلف شرائح مجتمع الإمارات من جهة، وبينهم ووفد الدولة إلى إكسبو 2020، حيث "المشهد عظيم ومؤثر، وتاريخياً لن ينساه شعبنا ولا أمتنا العربية".

من جهة أخرى، أكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حرص الدولة قيادة وحكومة وشعباً، على الانفتاح الاقتصادي والثقافي والسياحي والإنساني على مختلف ثقافات وشعوب العالم، وبناء جسور التواصل الدائم كي تصل دولة الإمارات إلى العالمية في شتى الاتجاهات والتوجهات، التي تسهم في بناء عالم حضاري وإنساني يسوده العدل والسلام.

وقال، في حديث له مع مجلة "درع الوطن" بمناسبة اليوم الوطني الـ42: "نستقبل السنة الجديدة متحدين في جهودنا مجمعين على أهداف رؤيتنا..متمسكين بثوابتنا التي كتبت لمسيرتنا النجاح، قابضين على نهجنا الذي حفظ لبلادنا الأمن والاستقرار".

كما التقى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أمس بفندق أرماني دبي في "برج خليفة"، وفداً ضم قيادات لمؤسسات إعلامية عربية وأجنبية من 36 دولة يزورون البلاد حالياً، بحضور قيادات إعلامية محلية، وذلك بمناسبة احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بالعيد الوطني الثاني والأربعين.

وأكد خلال اللقاء على أهمية "اليوم الوطني"، وما تعبر عنه المناسبة من تقدير وحب وولاء يحمله الإماراتيون في قلوبهم لهذا اليوم الفاصل في التاريخ، حيث جاء يوم الاتحاد ليمنح هذا الشعب وطناً قوياً بوحدته شامخاً بتلاحم أبنائه ليصنع أمجاداً أصبحت محل اهتمام العالم وإجلاله.

وعزى الشيخ محمد بن راشد فوز الإمارات باستضافة معرض إكسبو 2020، إلى "السياسة الرشيدة التي أسس لها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه ، وسار على النهج ذاته من بعده أخي الشيخ خليفة بن زايد، رئيس الدولة حفظه الله بدعم ومساندة من أخي محمد بن زايد"، مؤكداً مدى صلابة الروابط التي تجمع دولة الإمارات بمختلف دول العالم شرقه وغربه.

وأضاف "إن فرحتنا اليوم فرحتان، فرحتنا باليوم الوطني الثاني والأربعين لدولتنا الغالية، والفرحة بفوز الإمارات باستضافة معرض إكسبو الدولي 2020".

يشار إلى أنه باستضافة دبي لـ "معرض إكسبو الدولي"، ستكون المرة الأولى التي يحط فيها المعرض رحاله في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا (ميناسا).