تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تشكيل مجالس الأعمال المشتركة من الجانب السوري بعد حلها



الاقتصادي – خاص:

شكل وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية خضر أورفلي مجالس الأعمال السورية المشتركة مع دول "جمهورية روسيا الاتحادية، الجمهورية الإسلامية الإيرانية، جمهورية الصين الشعبية، جمهورية بيلاروسيا، جمهورية أوكرانيا، جمهورية أرمينيا"، من الجانب السوري، بموجب القرار رقم 144 تاريخ 25 شباط 2014.

وبموجب القرار، الذي حصل "الاقتصادي" على نسخة منه، تم تسمية محمد رامي مارتيني رئيساً، وسمير حسن نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع جمهورية روسيا الاتحادية، وسامر أسعد رئيساً، ووائل غبرة نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ومحمد حمشو رئيساً، وعبد الباسط ملوك نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع جمهورية الصين الشعبية.

كما تم تسمية عماد معتوق رئيساً، وعناية الله حسون نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع جمهورية بيلاروسيا، ومازن حمور رئيساً، وأحمد رضا الحلبي نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع جمهورية أوكرانيا، وليون زكي رئيساً، وشاهي يعقوبيان نائباً لرئيس مجلس الأعمال مع جمهورية أرمينيا.

ونصت المادة الثانية من القرار، بأن تلتزم المجالس بالعمل وفقاً لأحكام النظام الأساسي لمجالس الأعمال السورية المشتركة، على أن يعمل به اعتباراً من تاريخ صدوره.

وناقش وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية خضر أورفلي، نهاية 2013، القرار المتعلق بتشكيل مجلس إدارة مجالس رجال الأعمال، مشيرا إلى ضرورة تفعيل مجالس رجال الأعمال مع الدول الأخرى، وأنّ حل المجالس هو لفترة مؤقتة.

وكان وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السابق محمد ظافر محبك، أصدر في حزيران الماضي، قرارا يقضى بحل مجالس رجال الأعمال السورية المشتركة المشكلة، على أن يعاد تشكيل هذه المجالس مستقبلا في ضوء توجهات العلاقات التجارية الخارجية للبلاد.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND