تعليم وشباب

آخر مقالات تعليم وشباب

تهدف الاتفاقية المبرمة مع كلية محمد بن راشد إلى إعداد صف القيادات في بلدية دبي



الاقتصادي الإمارات – خاص:

أبرمت "بلدية دبي" اتفاقية تعاون مع "كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية"، بهدف إعداد وتأهيل القيادات المستقبلية الشابة في البلدية ضمن برنامج "قادة الغد".

وتهدف الاتفاقية إلى إعداد صف القيادات الشابة في "بلدية دبي"، وتأهيلها بما يسهم في تحقيق التوجه الاستراتيجي المتمثل في توفير البيئة الداعمة والمحفزة للموارد البشرية، بحسب بيان صحفي حصل "الاقتصادي الإمارات" على نسخة منه.

ويستهدف برنامج التدريب المواطنين الإماراتيين العاملين في "بلدية دبي" الحاصلين على مؤهلات التعليم العالي، من الذين يشغلون الوظائف التنفيذية الرئيسية ويتميزون بأداء متفوق بناءً على التقييمات التي تجرى دورياً في البلدية.

هذا ويشمل التعاون العلمي والعملي بين "بلدية دبي" و"كلية محمد بن راشد"، مختلف المجالات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها تأهيل وتدريب الكوادر البشرية، إعداد موظفي البلدية وتأهيلهم ضمن صفوف القيادات الشابة كقادة للمستقبل، وذلك من خلال البرامج والدورات التدريبية وورش العمل التي تعقدها "كلية محمد بن راشد".

وفي تعليقٍ له، قال مدير عام "بلدية دبي"، حسين ناصر لوتاه: "إن هذه الخطوة من البلدية هي جزء من خطوات كثيرة تنتهجها الدائرة مع العديد من المؤسسات الأكاديمية، لصقل مهارات موظفيها في القطاعات المختلفة".

من جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي لـ"كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية"، علي بن سباع المري، إنّ برامج التدريب التي تقدمها الكلية، تمنح المنتسبين إليها فرصة تطوير إمكانياتهم وقدراتهم عبر تعريفهم بالمهارات القيادية في الحياة العملية والشخصية، وتدريبهم على أفضل الممارسات.

وفي وقتٍ سابق، شاركت "بلدية دبي" متمثلة بإدارة النقليات بجناحها في "معرض الإبداع" في "جامعة الشارقة"، تعزيزاً للعلاقات مع المؤسسات التعليمية، وتشجيعاً للجيل الناشئ في مجال الإبداع والتقدم ونشر الوعي عن الحفاظ على البيئة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND