حكومي

آخر مقالات حكومي



خاص الاقتصادي:

في دراسة أجراها موقع الاقتصادي أون لاين حول أعضاء الحكومة الجديدة المشكلة أمس، والتي تناولت أعمار الوزراء وتحصيلهم الأكاديمي بالإضافة إلى توزعهم على محافظات سورية.

خرجت الدراسة بالتالي:
بالنسبة للسن، كان عمر أصغر وزير في التشكيلة الوزارية 44 عاماً وهو جاسم محمد زكريا، في حين لم يكن أي من الوزراء ضمن شريحة الشباب والمحدد بين 15 و 34 عاماً كما تحددها منظمة الصحة العالمية، بل إن 29% من الوزراء أعمارهم تتعدى الـ 60 عاماً والتي تسمى الكهولة المبكرة، و 55% منهم تتراوح أعمارهم بين الـ50 إلى 59 عاماً، في حين أن 16% فقط من وزراء الحكومة الجديدة لم تتعد أعمارهم الخمسين.

و من حيث التوزع المناطقي حازت مدينة دمشق على 33% من الحقائب الوزارية في كل من وزارة الدفاع والخارجية والمغتربين، والاتصالات والمالية، والتربية والنفط والثقافة والإعلام، والدولة. في حين نالت مدينة حلب على خمس حقائب من أصل واحد وثلاثين حقيبة وزارية بنسبة 16% لكل من وزارة البيئة والاقتصاد والصناعة والموارد المائية ووزارة العدل.

أما المحافظات الشرقية (الرقة والحسكة) حصلت على حقيبة وزارية لكل منها (وزارة السياحة ووزارة العمل) إضافة لرئيس الحكومة الذي ينتمي إلى دير الزور.

وينتمي إلى محافظة درعا وزير الصحة وائل الحلقي ويعتبر وزير الاعلام عمران الزعبي منتمياً لهذه المحافظة رغم ان مواليده دمشق.

وكان كل من وزراء الداخلية و النقل والتعليم العالي من اللاذقية بنسبة 10% من التشكيلة الوزارية، كذلك حازت مدينة حماة على النسبة ذاتها لكل من وزراء المصالحة الوطنية والدولية والاسكان والتنمية. وحصلت مدينة إدلب وحمص والسويداء وريف دمشق على وزير واحد لكل منها.

وفي دراسة موقع الاقتصادي تم تصنيف الوزراء حسب التحصيل الأكاديمي وجدت الدراسة أن 42% من وزراء التشكيلة الجديدة حائزون على شهادة دكتوراه في اختصاصات متنوعة من رئيس مجلس الوزراء رياض حجاب الحائز على شهادة دكتوراه في الهندسة الزراعية، و قدري جميل وزير التجارة دكتوراه في الاقتصاد، وزير المالية محمد الجليلاتي دكتوراه في العلوم المالية والاقتصادية، ووزير التعليم العالي دكتوراه في العلوم الزراعية، وزير التربية هزوان الوز دكتوراه في العلوم التقنية، ووزير الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد ظافر محبك، دكتوراه الاقتصاد، وزير الصناعة فؤاد كردي دكتوراه في الهندسة الكهربائية، محمود ابراهيم سعيد وزير النقل دكتوراه في ميكانيك الانشاءات، وزير الاسكان صفوان العساف دكتوراه في تخطيط المدن. ليانة مشوح وزيرة الثقافة، دكتوراه في اللسانيات العامة، وجاسم زكريا الحسين وزير العمل، دكتوراه في الحقوق، ووزيرة البيئة، دكتوراه في العلوم الكيميائية، وزير الاتصالات عماد صابوني، دكتوراه في الاتصالات، وزير الاوقاف محمد السيد دكتوراه في الدراسات الإسلامية.

واحتوت التشكيلة الوزارية الجديدة على طبيبن هما علي حيدر وزير المصالحة الوطنية ووزير الصحة وائل الحلقي. وكان 6% من التشكيلة الوزارية تحوي على وزراء حاصيلن على شهادة الدبلوم.

وما لفتنا أن 4 وزارء في هذه التشكيلة حاصلون على إجازة في الحقوق، كذلك 4 منهم حاصلون على إجازة في الهندسة المدنية، و3 منهم حاصلون على إجازة في العلوم الزراعية.

وعند النظر لأسماء الجامعات التي تخرج منها وزارء التشكيلة الجديدة بحسب دراسة موقع الاقتصادي، وجدنا أن النسبة الأعلى منهم خريجو جامعات غربية في الغالب خريجي جامعات فرنسية، بنسبة 6 وزارء من اصل 13 حاصلون على شهادة الدكتوراه، و4 منهم خريجو جامعات شرقية مثل قدري جميل وزير التجارة، خريج جامعة موسكو، ومحمد يحيى معلا وزير التعليم العالي خريج جامعة براغ.

وعند النظر للحضور النسائي في الوزارة الجديدة مجد أنها لم تتعد ثلاث وزيرات مقابل ثمانية وعشرين وزير.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND