تنمية

آخر مقالات تنمية

تُعنى آيزو 37120 بمؤشرات المدن في مجال التنمية المستدامة وتوظيف البدائل الذكية



الاقتصادي الإمارات – صحف:

أحرزت "إمارة دبي" المرتبة البلاتينية في المواصفة القياسية "آيزو 37120" التي تُعد الأولى من نوعها في العالم.

وذكرت صحيفة "الإمارات اليوم"، أنّ دبي تألقت بالبلاتيني بعد استيفائها 96 مؤشراً رئيساً ومكملاً للمدن العالمية، التي تعنى بمؤشرات المدن في مجال التنمية المستدامة، وتوظيف البدائل الذكية لتحسين نوعية الحياة في مجتمعاتها.

وفي تعليقٍ له، بيّن الأمين العام لـ"مجلس دبي التنفيذي"، عبدالله الشيباني، أن المجلس سيحرص على تحقيق المواصفات الأربع التي لم تستطع الإمارة تحقيقها، وتتمثل في: عدد براءات الاختراع لكلّ 100 ألف نسمة، نسبة السكان الذين يتأثرون بالتلوث الضوضائي، معدّل التغيير في الأنواع الأصيلة من الكائنات الحية، إضافةً إلى عدد حالات الإدانة في قضايا الفساد أو الرشوة من قبل المسؤولين الحكوميين لكل 100 ألف نسمة.

وأفاد الشيباني، بأنّ دبي واحدة من بين تسع مدن حول العالم أحرزت هذه الشهادة، التي تصدر عن المنظمة الدولية للمقاييس "ISO" في جنيف، أبرزها لندن وبرشلونة وبوسطن وتورونتو وروتردام.

هذا وتشمل المزايا التي تحققها المواصفة القياسية "آيزو 37120" لقيادات المدن، والقائمين على إدارتها: تعزيز مفهوم الحوكمة الرشيدة، المساءلة، إيجاد قاعدة بيانات موثوقة للمقارنات المعيارية بين المدن في العالم بما يعزز عملية التخطيط الاستراتيجي، دعم عملية صنع القرار الاستراتيجي من قيادات المدن والجهات ذات العلاقة، إيجاد منصة موحدة للتعلّم على مستوى المدينة من خلال تجارب المدن الأخرى.

ومن المزايا أيضاً، تحسين الخدمات وإيجاد موطئ قدم للمدن معترف به على الساحة الدولية، والإسهام في توجيه المخصصات المالية تجاه الأولويات، إضافةً إلى تعزيز مفهوم الاستدامة في المدن، وتعزيز الشفافية والبيانات المفتوحة، بما يسهم في إيجاد بيئة جاذبة للاستثمار.

من جانبٍ آخر، أوضح الشيباني، أنّ دبي ستستضيف خلال الربع الثاني من العام الجاري "قمة المدن العالمية"، التي تشارك 120 مدينة من العالم، لافتاً الى أن تحقيق دبي هذا الإنجاز هو نتاج تفاعل وتعاون بين الجهات الحكومية كافة، إذ استطاعت الإمارة تحقيق 96 مؤشر أداء في التقييم من أصل 100 مؤشر.

ويُعد "المجلس الدولي لبيانات المدن" منظمة دولية معنية بتعزيز جودة البيانات الحضرية والاقتصادية والاجتماعية الخاصة بالمدن حول العالم، من خلال إيجاد منصة موحدة للبيانات المعيارية والقابلة للمقارنة عبر المدن، يمكن توظيفها في وضع الخطط والسياسات التنموية التي تسهم في تنمية المدن وتعزيز جودة الحياة لساكنيها.

في المقابل، تُعد المواصفة القياسية الجديدة "آيزو 37120″ الصادرة عن" المنظمة الدولية للمعايير"، الأولى من نوعها في هذا المجال، وتشتمل على 100 مؤشرٍ موزعة على مختلف المجالات والقطاعات، كالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والحضرية، والبيئة والمياه والصحة والإدارة الحكومية وغيرها. وتتضمن هذه المؤشرات 46 مؤشراً رئيساً تشكل القاعدة الأولية للمؤشرات العالمية في هذا المعيار.

جدير بالذكر، أنّ العام الماضي (2014) أحرزت دبي فيه عدة شهادات "آيزو" تمثلت في "سلطة واحة دبي للسيليكون" والتي نالت شهادة "آيزو 50001:2011" تقديراً لنجاحها في تلبية المتطلبات اللازمة لإنشاء وتنفيذ وتطوير نظام شامل لإدارة الطاقة، وشهادة "آيزو 14001″ لإدارة النظام البيئي، و"ديوا" التي حصلت على "آيزو 2004: 10002" من "بيورو فيريتاس" إثر تميّز  التعامل الفعّال والاستجابة السريعة لشكاوى المتعاملين من خلال "نظام الشكاوى الإلكتروني"، وأخيراً "اقتصادية دبي" عن حصولها على شهادتي "آيزو"، الأولى لمعايير نظم الإدارة البيئية "14001:2004″، والثانية لمعايير نظم إدارة الصحة والسلامة المهنية "18001:2007 OHSA".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND