معارض ومؤتمرات

آخر مقالات معارض ومؤتمرات

التقى وفدٌ من موظفي المجلس بمجموعةٍ من الطلبة الإماراتيين من أجل تزويدهم بالمعرفة



الاقتصادي الإمارات:

أعلن "مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي"، عن مشاركته مؤخراً كداعمٍ رئيسي في أعمال "الملتقى الإماراتي البريطاني للمبدعين"، الذي نظّمته سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في العاصمة البريطانية لندن.

وبحسب بيان وصل لـ"الاقتصادي الإمارات" نسخة منه، استعراض المجلس في الملتقى أحد أبرز مبادراته الوطنية الهادفة أمام مجموعةٍ من الطلبة الإماراتيين المتميزين المبتعثين إلى أهم الجامعات البريطانية.

وقام وفدٌ من موظفي المجلس بالترويج لمبادرة أكون، التي أطلقها المجلس خلال 2009 بهدف إلهام الأجيال القادمة من روّاد الأعمال الإماراتيين وتمكينهم لدخول قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

والتقى وفدٌ من موظفي المجلس بمجموعةٍ من الطلبة الإماراتيين من أجل تزويدهم بالمعرفة، وتقديم المصادر والإرشادات اللازمة عن مجال ريادة الأعمال.

وقال مدير عام "مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي"، فهد سعيد الرقباني: "يُسعدنا أن نلتمس هذا الاهتمام الزائد من الطلبة الإماراتيين للتعرف عن كثب على مبادرة أكون، كونه يعكس مدى تأثير المبادرة ونجاحها في الترويج لأهمية مجال ريادة الأعمال خلال الأعوام الماضية".

وأضاف، أن تشجيع ريادة الأعمال بين الشباب الإماراتي تتوافق مع الأهداف الاستراتيجية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة الرامية إلى النهوض بدور القطاع الخاص، وسنواصل العمل من خلال ممارسة دور أساسي في تثقيف الشباب وتوجيههم من أجل إقامة مشاريعهم الخاصة ودعم ريادة الأعمال في دولة الأمارات العربية المتحدة.

هذا، وقد انتهز الوفد المُمثل للمجلس فرصة التواجد في الملتقى الإماراتي البريطاني للمبدعين من أجل لقاء الطلبة الإماراتيين، وتشجيعهم لتطوير مهاراتهم الذاتية والمهنية عبر الانضمام للعمل في المجلس، بعد التخرج من الجامعة، للمساهمة بصورةٍ فاعلة في دعم أعمال القطاع الخاص لتطوير الاقتصاد المحلي وتشجيع التنويع الاقتصادي في "إمارة أبوظبي" عبر إعداد السياسات الاقتصادية الهامة، والتنسيق بشكلٍ مكثّف مع المعنيين في القطاعات الحكومية والخاصة بهدف تحويل "إمارة أبوظبي" إلى مركزٍ اقتصادي عالمي، وتدعيم البيئة الاقتصادية في الإمارة بعناصر النمو المستدام.

إلى ذلك، إلتزم المجلس منذ تأسيسه بزيادة معدلات التوطين فيه، وذلك عبر وضع مجموعة من الأهداف الاستراتيجية وتنفيذها.

هذا، وتمكنت إدارة الخدمات المساندة في المجلس من رفع نسبة التوطين إلى 74%، خلال 2014، عبر العمل بشكلٍ وثيق مع "مجلس أبوظبي للتوطين" من أجل لقاء واختيار المرشحين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND