منوعات

آخر مقالات منوعات

تصدّر عبدالله بن أحمد الغرير وعائلته قائمة أثرياء الإمارات



الاقتصادي – خاص:

حلت الإمارات في المركز الرابع عربياً ضمن قائمة "فوربس الشرق الأوسط" للأثرياء العرب لعام 2015، بـ11 ثرياً (4 مليارديرات، و7 مليونيرات)، بإجمالي ثروة طالت 83.3 مليار درهم (22.72 مليار دولار).

ووفق بيانٍ صحفيِِّ حصل "الاقتصادي" على نسخةٍ منه، تربع عبدالله بن أحمد الغرير وعائلته، على قائمة أثرياء الإمارات، بعدما حجز المرتبة 4 عربياً بثروة قدرها 23.5 مليار درهم (6.4 مليار دولار)، تبعه ماجد الفطيم في المرتبة 6 عربياً، 22.7 مليار درهم (6.2 مليار دولار)، تلاه سيف الغرير وعائلته، محتلاً المرتبة 10 عربياً، إذ بلغت ثروته 12.4 مليار درهم (3.4 مليار دولار).

وضمت القائمة 100 ثري عربي من 12 بلداً، ومعظمهم وسع نطاق أعماله خارج حدود المنطقة، مسجلين ثروة إجمالية بقيمة 174.37 مليار دولار،  مقابل 166.2 مليار دولار العام الماضي. 

ولا تقتصر القائمة على عرض حجم الثروة، ونطاقها الجغرافي، وإنما تحدد كذلك الاختيارات الاستثمارية المفضلة لأصحاب الثروة في المنطقة العربية، ومن يقيمون خارجها، كما أنها تعرض القطاعات والصناعات التي حققت لهم الثروة.

وبينت القائمة أن 18 ثرياً عربياً جمعوا ثرواتهم من نشاطهم بقطاع التجزئة، في حين حصد 16 ثري أموالهم من قطاع البنوك والخدمات المالية، بينما فضّل 14 ثرياً الاستثمار المتنوع، وجنى 8 أخرين ثرواتهم من قطاع العقارات، و7 استثمروها في مجال الإنشاءات، ومثلهم من النفط.

يشار إلى أنه ضمن قائمة "بلومبيرغ" لأثرياء العالم 2014، والتي شملت 200 شخصية عالمية، حلّ ماجد الفطيم في المركز 141، وحل رجل الأعمال عبدالله الغرير بالمركز 187.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND