مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

تتميز الخدمة الجديدة اختصار خطوات عملية إدخال البيانات 70%



الاقتصادي- الإمارات:

أعلن بنك "المشرق"، عن دمج بطاقات الهوية التي تصدرها "هيئة الإمارات للهوية" لكل مواطن ومقيم بالدولة، في المعاملات المصرفية، حيث يتيح ذلك للعملاء إجراء المعاملات المصرفية المختلفة باستخدام بطاقات الهوية الخاصة بهم فقط.

وأكّد "المشرق" جهوزية بنيته التحتية الرقمية لتوفير هذه الخدمة، حيث تتيح لعملائه استخدام بطاقات الهوية الخاصة بهم في إنجاز معاملاتهم المصرفية بكل سهولة ويسر، وذلك عن طريق زيارة أي فرع من فروع البنك أو أجهزة الصرّاف الآلي المجهزة للتعامل ببطاقة الهوية.

كما تتيح الميزة الجديدة للعملاء تحديث معلومات تأشيراتهم وجوازات سفرهم بشكل فوري، ما يلغي الحاجة لزيارة فروع البنك. وبهذا يصبح "المشرق" أول بنك في المنطقة يقدم لعملائه هذه المزايا.

ويَوفر هذا الابتكار للبنك وعملائه تجربة مميزة في عملية إدخال، وتحديث البيانات المصرفية لتصبح أكثر بساطة وفعالية، حيث أن كل ما سيقوم به موظفو فروع ا"لمشرق" هو إدخال بطاقات هوية العملاء في جهاز قارئ بطاقة الهوية "الذكّية"، ليتم تسجيل جميع بياناته بشكل فوري على استمارات البنك الإلكترونية، ما يسهم في اختصار خطوات عملية إدخال البيانات 70%، وزيادة دقة وموثوقية البيانات المدخلة.

وأفاد الرئيس التنفيذي للبنك عبد العزيز الغرير، أن هذه الخدمات الإضافية، ستضمن معايير أعلى من الكفاءة والأمن، ما يساهم في تقديم معاملات مصرفية أسهل وأكثر سلاسة.

بدوره، قال مدير عام الهيئة سعيد الغفلي: " إنّ استخدام بطاقة الهوية في مجال التعاملات المصرفية عبر أجهزة الصراف الآلي، ومختلف الأنظمة البنكية، يشكّل سبقاً عالمياً لدولة الإمارات، وهو ما يسهم بنك المشرق اليوم في تعزيزه وإثبات ريادة الإمارات وتقدّمها على المستوى العالمي".

وأعلنت "هيئة الإمارات للهوية"  أن 58 مؤسسة تتفاوض معها لدمج خدماتها مع بطاقة الهوية، منها 25 بنكاً قدمت طلباتها بخصوص ذلك إلى الهيئة.

وتم تحديث 202 جهاز صراف آلي تابع لبنك "المشرق"، لربطها ببطاقة الهوية من أصل من 240 جهازاً خاصاً بالبنك منتشرة بالدولة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND