مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

تبتعد البنوك عن الحسابات التي يمكن أن تكون عبئاً



الاقتصادي – الإمارات:

اشتكت شركات صرافة من تضييق بنوك محلية عليها، ورفض تلك البنوك فتح حسابات مصرفية لها.

وبين الرئيس التنفيذي لـ"مجموعة الفردان"، أسامة آل رحمة، أن مسألة حسابات شركات الصرافة في البنوك موجودة منذ فترة، لكنها زادت في الآونة الأخيرة بدخول بنوك محلية على الخط، أصبحت تتبع سياسة نظيرتها الأجنبية في هذا الجانب.

ولفت آل رحمة، إلى أن إدارات تقييم المخاطر في هذه البنوك، تتبنى وجهة نظر مفادها الابتعاد عن الحسابات التي يمكن أن تكون عبئاً، أو تشكل مخاطر عليها.

بدوره، أفاد صاحب "شركة زهرة اليوسف للصرافة" علي ناصر، أن معظم البنوك الأجنبية والمحلية، أغلقت حسابات شركات الصرافة، التي لم يتبق لها سوى مؤسسات مالية هندية وباكستانية.

مصرفياً، بين "بنك أبوظبي الوطني"، أن الكلفة التشغيلية لشركات الصرافة أكبر من العائدات المحصلة منها، فضلاً عن أنها تستهلك الكثير من جهد الصرافين في البنوك، مشدداً على أن البنوك تعمل وفق أسس تجارية بحتة، وإغلاق تلك الحسابات كان وفق ذلك.

يذكر أن مجموعة مؤسسات الصيرفة ناقشت المسألة مع مسؤولين في "المصرف المركزي"، وحصلت على وعد بحلها خلال الفترة القادمة، إذ أطلق "المركزي" مبادرات كثيرة في هذا الجانب.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND