تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



على هامش زيارة نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية عبدالله الدردري إلى العاصمة الهنغارية بودابست، وفي خطوة تستهدف تشجيع التعاون التجاري الدولي وتوسيع أفاقه لتشمل قطاعات صناعية وتجارية وخدمية متعددة، نظم مركز الأعمال والمؤسسات السوري SEBC بالتعاون مع مجلس الأعمال السوري الهنغاري "الملتقى الاقتصادي السوري الهنغاري" في بودابست في الفترة ما بين 19-21 تشرين الأول 2010 .

 

واشتمل الملتقى على عقد لقاءات ثنائية بين مجموعة من الشركات السورية العاملة في قطاعات تجارية وصناعية وخدمية مختلفة (المياه، الطاقة الشمسية، التبريد والتدفئة، صناعة الألبان والأجبان، الإنشاءات والمعدات الثقيلة، الشحن، السياحة، الصناعات الدوائية وتكنولوجيا المعلومات) مع أفضل 35 شركة هنغارية تعمل في ذات المجال بهدف بحث فرص التعاون المشترك  لإنشاء شبكة علاقات تجارية قوية تعزز الفرص التجارية والاستثمارية المتبادلة بين البلدين.

من جهة أخرى، تسهم اللقاءات بين رجال الأعمال السوريين والهنغاريين في زيادة ديناميكية التبادل التجاري بين سورية والاتحاد الأوروبي في المستقبل.

 

وشهد حفل افتتاح الملتقى كلمة للدردري شرح خلالها الفرص الاستثمارية الموجودة في سورية وتطور الاقتصاد السوري في الفترة الاخيرة، مستعرضاً تطور العلاقات الاقتصادية السورية مع الدول المجاورة، وموقع سورية الجغرافي المتميز والدور الإقليمي الذي تلعبه في منطقة الشرق الأوسط والذي يشابه الدور الذي تلعبه هنغاريا في منطقة وسط أوروبا.

 

بدوره، قدم رجل الأعمال ونائب رئيس مجلس الأعمال السوري الهنغاري عبد السلام هيكل عرضاً لمميزات المناخ الاستثماري في سورية، أبرز القطاعات الصناعية والتجارية الواعدة وحجم الاستثمارات الأجنبية المتواجدة حالياً في السوق السورية.

وضم الوفد الاقتصادي السوري رئيس مجلس الأعمال السوري الهنغاري مالك زين وقنصل هنغاريا الفخري العام في سورية أحمد الشهابي ورئيس غرفة صناعة وتجارة دير الزور مأمون كنامة، بالإضافة إلى نحو  أربعين من رجال الأعمال من قطاعات مختلفة.

 

وكانت زيارة الدردري والوفد السوري إلى بودابست قد شهدت توقيع اتفاقية للتعاون الاقتصادي تعد الأولى بين البلدين على الصعيد الاقتصادي والأولى على صعيد التعاون الهنغاري العربي.

 

يذكر أن مشاركة مركز الأعمال والمؤسسات السوري في تنظيم هذا الملتقى تأتي ضمن سعي المركز الدائم لدعم الاقتصاد السوري من خلال خدماته كوكالة لتنفيذ المشاريع الهادفة إلى تطوير القطاع الخاص ومساعدة مؤسساته في الوصول إلى الأسواق الدولية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND