تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تستعد كاستم ايفينت لإطلاق النسخة الثانية من معرض السيارات الدولي



الاقتصادي – الإمارات:

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة "كاستم إيفينت" سعيد المرزوقي: "إن حجم التعاملات المالية السنوية في سوق تعديل السيارات والدراجات في الإمارات يصل إلى نحو مليار درهم، ويسجل 7 مليارات درهم في دول الخليج، في الوقت الذي تحقق منه الولايات المتحدة عوائد سنوية بنحو 35 مليار دولار"، لافتاً إلى أن قطاع تزويد السيارات بالإمارات يعد الأكبر على مستوى المنطقة. 

جاء ذلك، خلال حفل أقامته مجموعة "كاستم إيفينت الإمارات" بمناسبة تولي الشيخ مروان بن راشد المعلا، رئيس "دائرة الأراضي والأملاك" في أم القيوين، رئيس نادي "موتوربليكس" للسيارات، منصب رئاسة المجموعة.

وأوضح المرزوقي، أن "كاستم ايفينت" تستعد حالياً لإطلاق النسخة الثانية من "معرض السيارات الدولي" في أبوظبي، والذي سيقام في الفترة بين 31 مارس (آذار) وحتي 2 أبريل (نيسان) 2016.  

وأكد المرزوقي، أن النسخة القادمة من "معرض السيارات الدولي" ستشهد العديد من الفعاليات المهمة التي تخدم قطاع التعديل بصفة عامة، منها "معرض كاستم ايفنت للسيارات والدراجات النارية"، وجائزة الشرق الأوسط  للسيارات "ميكوتي"، بالإضافة لـ"مؤتمر التعديل الدولي للسيارات والدراجات النارية"، والعديد من الفعاليات الأخرى التي ستحظى بمشاركة من عشرات الجهات داخل الإمارات وخارجها.

وأضاف، أن رعاية الشيخ مروان لفعاليات سباقات ومعارض السيارات المعدلة في الإمارات، ساهمت في نمو القطاع محلياً، كما جعلت الدولة أحد مراكز تعديل السيارات المعروفة على مستوى العالم، مبيناً أن هذه المعارض والفعاليات تساهم في نمو قطاعات عدة أبرزها قطاع الضيافة والطيران وقطع غيار السيارات وغيرها من القطاعات الحيوية.

يذكر أن، مبيعات السيارات شهدت نمواً سريعاً في منطقة الخليج العربي، خلال الأشهر الستة الأولى من 2015، وذلك إلى مستويات تجاوزت 890 ألف سيارة، ومن المتوقع أن يشهد سوق السيارات الجديدة في الشرق الأوسط نمواً سريعاً بنحو مرتين أكثر مقارنة مع أسواق أميركا الشمالية وأوروبا الغربية بحلول 2022.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND